زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 4815 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 137663671 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2018-09-21 09:27:33 المشاهدين = 247
بوابة صيدا - خبيرة في دراسات الإرهاب: على أميركا والغرب التفاوض مع القاعدة وتنظيم الدولة
دعت كاتبة بمجلة فورين بوليسي الأميركية إلى التفاوض مع تنظيم القاعدة و تنظيم الدولة الإسلامية ، قائلة إنه من المستحيل القضاء على "الإرهاب" عن طريق القوة، كما أن الخيارات المجدية لإدارة التهديدات أو احتوائها ضئيلة.

وأوضحت الخبيرة في دراسات "الإرهاب" بجامعة ستانفورد مارثا كرينشاو إنه وبعد 17 عاما من التركيز على التهديد "الإرهابي" بدأت دوائر الدفاع الأميركية في عهد الرئيس دونالد ترامب توجيه أنظارها إلى الدول القوية لتقول إن ذلك ربما يكون من قبيل العمى السياسي، لأن "الإرهاب" الذي تقوم به الجماعات الجهادية أو تحثه الدعاية الجهادية لا يزال خطرا محتملا.

وأضافت أنه من المرجح تماما أن يحمل المستقبل المزيد من الصراعات التي تجمع بين "الإرهاب" متعدد الجنسيات والحروب الأهلية، ومزيد من التعاون بين "الجهاديين" والمتمردين غير الجهاديين والمزيد من الانقسامات والاندماجات داخل "عالم الجهاد".

أسوة بالتفاوض مع طالبان

ومضت تقول إنه إذا كانت الولايات المتحدة مستعدة لدعم مفاوضات مع حركة طالبان أفغانستان حاليا، فيجب البحث فيما إذا كان من الممكن توسيع دائرة تأييد التفاوض – أو التنازل - لتشمل تنظيمي القاعدة والدولة.

وأشارت إلى أن عدد الصراعات التي تشارك فيها المجموعات الجهادية التي تقاتل للإطاحة بأنظمة الحكم القائمة ازدادت بثبات في العقود الماضية بسبب الغزو الخارجي لأفغانستان والعراق أو الانهيارات السياسية الداخلية بالجزائر والبلقان وغيرها، كما أن الربيع العربي منح هذه المجموعات المزيد من الفرص لشن حروبها.

وذكرت أن المجموعات الجهادية أو المجموعات التابعة لها أصبحت هي اللاعب الرئيسي في الدول التالية: أفغانستان و الجزائر و بنغلاديش و مصر و إندونيسيا و العراق و ليبيا و مالي و باكستان و النيجر و نيجيريا وباكستان و الفلبين، و تونس و الصومال و اليمن بالإضافة إلى أخرى، مشيرة إلى أن حركة الجهاد أثبتت في العقدين الماضيين أنها مرنة.

الحل ليس بالقوة العسكرية

ودعت الدول الغربية التي تتدخل عسكريا مثل الولايات المتحدة و فرنسا إلى الاعتماد على حلفائها المحليين الذين يكونون في أغلب الأحيان مترددين في محاربة "الإرهاب" وتكون مصالحهم لا تتوافق بالضرورة مع حلفائهم الغربيين.

وقالت إن الغزو الخارجي ينهي أزمة فورية، لكنه يترك المشاكل الجذرية بغير حل أو أكثر تعقيدا، كما أن القضاء على الأسباب الاقتصادية والسياسية والاجتماعية لـ "الإرهاب" صعبة وطويلة المدى.

أما وجهة النظر السائدة عن أن المجموعات "الإرهابية" لا تساوم أبدا وغير قابلة للتفاوض، تقول الكاتبة، فإنها ليست صحيحة على الدوام، فهناك الأطراف التي يصدق عليها هذا الحكم وهناك الأطراف التي لا يصدق عليها، "وهذا ما أثبتته التجربة مع عدد من المجموعات في سوريا وغيرها".

وانتهت الكاتبة إلى دعوة واشنطن وفرنسا وغيرها إلى السعي للتفاوض مع جميع الحركات والتنظيمات وألا تكتفي بالحكم عليها نظريا من بعيد.

 





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    




قسم الصوتيات







  • اتفاق على وقف إطلاق النار في المية ومية
  • بطاطا و البي يشعلان المية ومية.. اشتباكات عنيفة وقذائف صاروخية!
  • هذا ما طلبته وكيلة انتحاري الكوستا!
  • إطلاق نار وقذائف في مخيم المية ومية.. والسبب خلاف بين عنصرين من فتح وأنصار الله
  • بيان صادر عن فوج الإنقاذ الشعبي حول كيفية الوقاية من الكوارث الطبيعي
  • إطلاق المرحلة العملانية لمشروع صيدا بتعرف تفرز
  • حداد وفحص وسبع والصايغ يتحدثون عن: الانسان والوطن والكنيسة في مسيرة المطران سليم غزال
  • العثور على بطاقة باللاجئين الفلسطينين باسم زينب نبيل الحسن لمن يعرف صاحبتها الاتصال بالشيخ ماهر حمود
  • من قال لزوجته: والله ‏العظيم حرام، طلاق إذا أنا ‏كلمتك عن ‏شغلي، فكلمها
  • الرعاية تقيم حفل إفطار الكافل والمكفول السنوي
  • الترياقي زار بلديتي عبرا وحارة صيدا
  • الجماعة الاسلامية تستنكر الاعتداءات المتمادية المسلحة لما يسمى بسرايا المقاومة في صيدا
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
لبناني موقوف في الإمارات: تعرّضت لتعذيب وحشي


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة