زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 54622 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 130806712 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2018-06-07 16:11:53 المشاهدين = 1528
بوابة صيدا - الرعاية تقيم إفطار الكافل والمكفول السنوي في مطعم الذوات / 91 صورة
بوابة صيدا

أقامت الرعاية حفل إفطارها الرمضاني السنوي "الكافل والمكفول" في مطعم الذوات، الذي يتشارك فيه الكافل وعائلته مع مكفوله مائدة الرحمن بجو من التراحم والألفة التي تتجلى في هذا الشهر الكريم.

حضر الحفل الحاج مصطفى دندشلي "أبو زاهر" وعقيلته، أ. كامل كزبر عضو بلدية صيدا، أ. هاني أبو زينب رئيس مجلس أمناء مؤسسات الهيئة الإسلامية للرعاية، الأستاذ عبد الكريم كزبر، د. آية الزين رئيسة التنظيم المدني في صيدا، المهندس بلال كيلو، المهندس إبراهيم البيطار رئيس نادي المعني في صيدا، الأستاذة وداد شهاب، أ. مطاع مجذوب مدير عام مؤسسات الرعاية، رئيسة لجنة الصديقات السيدة هلا حمزة وعدد كبير من الكافلين والكافلات وأسرهم.

مع آذان المغرب أقيمت الصلاة جماعة، تبعها تناول وجبة الإفطار، ليفتتح بعدها الحفل بترحيب من عريفة الحفل جيهان عطوات، ثم تلاوة آيات من القرآن الكريم للمكفول حسان وردة، ليعرض بعدها فيلم عن إنجازات هذا العام للبرنامج التربوي في برنامج كافل اليتيم في بيته، حيث تم الإضاءة على تحفيظ القرآن الكريم عبر المكفولة الحافظة نفيسة سنتينا التي ألقت كلمة بعد الانتهاء الفيلم حول تجربتها مع الرعاية حتى وصولها لحفظ القرآن بالسند المتصل.

كلمة الحفل ألقاها رئيس مجلس أمناء مؤسسات الهيئة الإسلامية للرعاية أ.هاني أبو زينب، شكر فيها الكافلين على دعمهم أبناء المدينة في بيوتهم، كما شكرهم على ثقتهم بالرعاية. أبو زينب أشار لتطور عمل برنامج كافل اليتيم في بيته سنة تلو الأخرى، ولا سيما بالتعليم والدعم النفسي الإجتماعي، وتنمية المواهب والقدرات وصولاً هذا العام لحصول الأبناء على إجازات في القرآن الكريم بالسند المتصل. أبو زينب أعلن عن استقبال منحة مقدمة من الجامعة اللبنانية الدولية لإبن متفوق من أبناء الرعاية بنسبة 100%

واختتم الحفل بعرض كورال لأبناء الرعاية بعنوان "قرآني"، وتكريم  16 متفوق من الأبناء الذين تم إلحاقهم لحفظ القرآن عبر الإجازة بالسند المتصل عن الرسول صل الله عليه وسلم.

 

الصور المتعلّقة بهذا الخبر

الكلمات الدلالية:
الرعاية




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات







  • بطل فضيحة سوناطارك… أصبح لبنانيًا بعد مرسوم التجنيس!
  • وزير إسرائيلي.. جاسوس لإيران
  • سياسات حكام لبنان تؤدي الى مواجهة مع المجتمع الدولي.. وانقسام داخلي عميق..
  • تمييز عنصري في لبنان بحق طفل.. والصحة تتحرك
  • هام للبنانيين.. : بسبب حلول فصل الصيف
  • ابنة العام.. حامل
  • الشيخ العارفي: محبة الرسول صلى الله عليه وسلم... ونقول للقتلة المجرمين لعنات دماء أهل حلب ستلاحقكم في الدنيا قبل الآخرة...
  • بالفيديو / أحداث الضاحية: بواكير الحرب الطائفية..؟
  • الدكتور علي الشيخ عمار: لم نعد نثق ببيانات الجيش.. وندعو لتشكيل لجنة لكشف ملابسات ما جرى
  • تشكيل الوحدات الخاصة في كتائب شهداء الأقصى المقدح: لا شيء يدعو للقلق من مشاكل داخل المخيمات
  • مقتل ايلي كفوري بعد فشل محاولة سلب في جل الديب
  • السعودي تفقد السوق الجديد للخضار في صيدا والإفتتاح خلال أيام
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
أفعى ضخمة تبتلع إندونيسية!


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة