زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 5546 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 137850129 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2018-02-14 07:26:46 المشاهدين = 1505
بوابة صيدا - دراسة: تناول مخاط الأنف مفيد للصحة
بوابة صيدا / (د ب ا) تعلمنا منذ سن مبكرة أن تناول مخاط الأنف هو عادة سيئة مثيرة للاشمئزاز، ونحن لا نعتقد أنها عادة غير صحية فقط، لكن محاولة التخلص من هذه الفضلات يمكن أن تضر بالأنف وتزيد من خطر الإصابة بالتهابات مؤلمة بالجيوب الأنفية.

بيد أن دراسة حديثة كشفت عن أن الناس الذين يتناولون مخاط أنوفهم قد يكونون أكثر صحة، ما يعطي سبباً وجيها للأطفال لمواصلة هذه العادة المثيرة للاشمئزاز، بحسب ما أوردته صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وقال البروفسور النمساوي فريدريش بيسشينجر: “تناول البقايا الجافة المستخرجة من الأنف هو وسيلة رائعة لتعزيز الجهاز المناعي للجسم، وهو شيء طبيعي تماماً يمكن عمله”.

وأضاف “فيما يتعلق بالجهاز المناعي، يعتبر الأنف مرشحاً يتم من خلاله جمع قدر كبير من البكتيريا وعندما يصل هذا الخليط للأمعاء يعمل مثل الدواء تماماً”.

وقد وجد علماء من جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا أن مخاط الأنف عبارة عن “خزان غني بالبكتيريا النافعة التي تمنع البكتيريا الضارة من الالتصاق بالأسنان”.

وتشير النتائج إلى أن هذه المادة المخاطية يمكن أن تقي من الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي وقرحة المعدة وحتى فيروس نقص المناعة البشرية “الإيدز“.

ويعمل الباحثون على صناعة معجون أسنان من مادة المخاط للاستفادة منه في حماية الأسنان وقد يتم أيضاً صنع علكة منه في المستقبل القريب.

وأشارت بحوث سابقة إلى أن الهوس بالنظافة الشخصية تسبب في زيادة الإصابة بأمراض الحساسية واضطرابات المناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل.

وقال الدكتور سكوت نابر، أستاذ الكيمياء الحيوية بجامعة ساسكاتشوان في كندا: “الطبيعة تدفعنا إلى القيام بأشياء مختلفة لأن من مصلحتنا عمل سلوكيات معينة لاستهلاك أنواع مختلفة من الأطعمة ولذلك عندما تكون لديك رغبة في استخراج مخاط الأنف وأكله فإنه يجب عليك فعل ما تمليه الطبيعة”.

 





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    




قسم الصوتيات







  • الجيش واصل تدابيره حول مخيم المية ومية وفتح شيعت عنصريها ولم تتقبل العزاء!
  • محاومو تيار المستقبل من امام المحكمة العسكرية: لن نقبل بالتدخل السياسي بعمل المحكمة في قضية برجاوي
  • الشيخ العارفي: مفاتح البركة ... (الخطبة مكتوبة + فيديو)
  • طقس السبت غائم مع أمطار تشتد أحيانا مترافقة ببرق ورعد
  • الشاعرة الجنوبية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15
  • غرفة في فيسبوك تقرع طبول الحرب!
  • العثور على فتى مشنوقا داخل غرفته في صيدا وفتح تحقيق بالحادث
  • سوزان الحاج: تعود إلى المعلومات... مِن الباب الآخر
  • بيان فعاليات طرابلس: دعوة الجيش لوقف فوري لإطلاق النار وفتح المجال أمام الوساطات والمطالبة بلجنة تحقيق لكشف ملابسات ما حصل
  • الشيخ ماهر حمود: كان الأجدى بقائد المقاومة ألا يكتفي بذكر ايجابيات النظام السوري بل بذكر سلبياته أيضاً
  • نجم الدين علي السبع أعين في جولة له في معرض للصور
  • أنشطة ترفيهية وتربوية متعددة تضمنتها رحلة إشراق النور لعدد من أيتام طرابلس /11 صورة
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
الشيخ العارفي: مفاتح البركة


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة