زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 5654 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 137850237 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم المشاركات
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2018-01-25 18:39:11 المشاهدين = 4521
بوابة صيدا - هيك وصلتني.. وأخواتها
كتب الشيخ محمد فؤاد ضاهر / بوابة صيدا

كثيرا ما نراجع ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي بأن ما ساقوه من خبر هو قديم، أو ليس في لبنان مثلاً، أو أن النص الذي يستشهدون به غير صحيح، أو أن النقل مجتزأ أو محرف، أو أن الصورة مفبركة وغير مطابقة للواقع، أو أن البيان غير صحيح ولم يصدر عن جهة رسمية... ونحو ذلك من الأخطاء وغيرها التي يقع فيها خطباء المنصات التواصلية!

ربما لفظاعة المنظر، أو غربة المشهد، أو استهجان الخبر، أو أهمية الرسالة، أو خطورة الحادثة، أو فعالية الحدث... يسارع المرء إلى تحميله، وربما لم يقرأه بطوله، أو لم يتمعن في كلماته، أو لم يسمع ما ورد فيه، أو لم يدقق في الصورة... وقد يكون في الرسالة رقم هاتف ولم يكلف نفسه عناء التأكد منه وصحة علاقته بمضمون الخبر، فيعيد الإرسال -بدوره- لأفراد أو مجموعات... وهكذا دواليك.

فتكون ردة الفعل بعبارات هوائية فارغة، نحو قولهم: "هيك وصلتني"! أو يذيلون رسائلهم بكلمة "منقول"!

فهل بذلك يكونون قد أدوا واجب المسؤولية عليهم؟

وهل برئت ذمتهم من أي تبعات أخلاقية أو أدبية تجاه جمهورهم ومتابعيهم؟

إن إقدام المرء على بثِّ كل ما يصل إليه، أو تقع عيناه عليه، أو تخطُّه أنامل يديه، دون توثُّق مما في موضوع المرسَلة، والنظر إلى سياقها، أو التأمُّل في دواعي نشرها، وملاحظة عواقبها ومآلاتها، فيه مخالفة شرعية وأدبية وقانونية من وجوه عِدَّة.

وفي المقابل يجب على كلِّ من يتصدَّر لنقل المعلومات والرسائل والصوتيَّات والصور والفيديوهات وغيرها، أن يطَّلع على الأحكام الفقهية الضابطة لهذه المسائل، ذلك أنَّ حُكم التعرُّف إليها والاطلاع عليها لمن يمارسها، فرض عين، مَثَلُها كأيِّ صنعة يريد الإنسانُ مزاولتَها، فيجب عليه التفقّه فيها ألاَّ يقع في محظوراتها!

ولمَّا كان الأصل في نقل الأخبار الإحجام لا الإقدام، ولمَّا كان الأصل في الكلام الحاجة والضرورة، ولمَّا كان ذلك كله متعلقًا بالحِكمة والهدف الأسمى من ورائه، والثمرة المنشودة من جرَّائه؛ كان على المتراسلين أن يتقيَّدوا بالنُّظُم المَرعيَّة، والأدبيَّات المعتمدَة في هذا السياق.

وإلا فإنَّ باب الغِيبة واسع جدًّا، وشهادة الزور من الكبائر، والأكل من لحوم الناس لم يستسغه عاقل، وبثَّ الإشاعات وتناقلَ الأخبار المظنونة مرتع وخيم.

والأصل في المسلم الدقَّة والحذر، والحيطة والاستيثاق من الأثر. لا أن يسير خلف الشائع أو المشتهر، فضلا عن أن يكون إمَّعة بلا نظر.

إنَّ ما يبادر إليه المتراسلون ويتسابقون عليه المولعون، لهو لون من ألوان الكذب، والمؤمن مصان عن الوقوع في حماه.

فلا تكفيه كلمة "منقول" لإبراء الذمَّة وبلوغ الأمان من العهدة. كما أنَّ عبارة "هيك وصلني" لا تبرِّر الفشل في التأكُّد من صحَّة المعلومة، ناهيك عمَّا تحمل في طيَّاتها من معنى الاستهتار واللامبالاة.

فواجب على المسلم والعاقل والمثقَّف أن لا يبادر إلى نشر ما يصله، إلا بامتحانه واختباره وعرضه على مِجهر الحقيقة.

 





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    




قسم الصوتيات







  • الجيش واصل تدابيره حول مخيم المية ومية وفتح شيعت عنصريها ولم تتقبل العزاء!
  • محاومو تيار المستقبل من امام المحكمة العسكرية: لن نقبل بالتدخل السياسي بعمل المحكمة في قضية برجاوي
  • الشيخ العارفي: مفاتح البركة ... (الخطبة مكتوبة + فيديو)
  • طقس السبت غائم مع أمطار تشتد أحيانا مترافقة ببرق ورعد
  • الشاعرة الجنوبية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15
  • غرفة في فيسبوك تقرع طبول الحرب!
  • كيف أعرف أن زوجتي تحبني ؟
  • تجمع الشباب المسلم في مخيم عين الحلوة يعلن فيه حل نفسه..
  • دولة خليجية تتصدر ضمن أكثر المدن العالمية دعارة
  • ترشيح مدينة جبيل للمشاركة في اختيار عاصمة السياحة العربية للعام 2016
  • زياد بارود: حررت نفسي من مهام تصريف الاعمال واقول للبنانيين ان اخذهم واخذنا جميعا رهائن لم يعد مقبولا
  • صيدلاني صيداوي جمع كنزاً فنياً... في مكتبته
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
الشيخ العارفي: مفاتح البركة


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة