زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 25356 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 129463591 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2018-01-18 16:49:36 المشاهدين = 1531
بوابة صيدا - 140 طفلة وشابة ضحايا اعتداءات الطبيب الأمريكي لاري نصار
بوابة صيدا (بي بي سي) شهدت قاعة إحدى المحاكم في مدينة لانسينغ في ولاية ميتشيغان الأمريكية لحظات درامية بكى خلالها الحضور لدى سماعهم شهادة إحدى الضحايا وهي تخاطب الطبيب السابق لفريق الجمباز الأولمبي الأمريكي لاري نصار.

وخاطبت كايلي ستيفنز التي كانت أسرتها صديقة لأسرة الطبيب نصار وتقول أنه اعتدى عليها منذ أن كانت في السادسة من العمر "أنت كاذب مقزز".

وشرحت كايلي كيف نجح نصار في اقناع والديها بأنها تكذب عندما أخبرتهما عن الاعتداءات الجنسية التي تتعرض لها على يد نصار.

وتوجهت له قائلة: "لقد اقنعت والدي بأني كاذبة، واستعملت جسدي لمدة ست سنوات لاشباع رغباتك الجنسية وهذا أمر لايمكن أن اسامحك عليه. كنت أشعر وكأنني في عالم آخر وبدأت أتساءل هل ما أمر به حقيقة وهل فعلا تعرضت للاعتداء الجنسي؟ وبغية الحفاظ على قواي العقلية أجبرت نفسي على استذكار كل ما مررت به كي لا أنسى ما عانيت ولا أبدو كاذبة".

حماية من "الوحش المفترس"

وقالت كايلي للقاضية أنها استمرت في العمل كمربية لأطفال نصار لحمايتهم من والدهم المفترس ولحاجتها إلى المال لدفع نفقات جلسات العلاج النفسي التي كانت تخضع بسبب الاعتداءات التي تعرضت لها.

كما تحدثت في المحكمة والدة إحدى الضحايا التي انتحرت بسبب ما وصفتها بالمعاناة الفظيعة التي عاشتها نتيجة الاعتداءات الجنسية التي تعرضت لها على يد نصار، وقالت وهي تجهش بالبكاء: "عام 2009 انتحرت ابنتي لأنها لم تعد تحتمل الألم والعذاب الذين كانت تعانيهما بسبب ما مرت به، لقد كانت في مقتبل عمرها، كان عمرها 23 عاما فقط".

وأقر نصار في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بتهم ارتكاب اعتداءات جنسية على اناث في منزله ونادي ألعاب الجمباز وفي مكتبه بجامعة ولاية ميتشيغان.

ويواجه نصار تهم الاعتداء على 140 شابة وطفلة من مختلف الأعمار خلال عمله طبيبا لفريق الجمباز الامريكي الذي يشارك في الألعاب الالمبية.

صور إباحية للاطفال

ويقضي نصار عقوبة السجن لمدة 60 عاما في السجن بعد إدانته بجريمة إمتلاك صور إباحية للأطفال.

وقد عثر المحققون على 37 ألف صورة اباحية للأطفال مخزنة في أجهزة كومبيوتر نصار عام 2016 من بينهم صور لأطفال في السادسة من العمر.

وأقر نصار بتهم امتلاك صور إباحية للأطفال وتداولها وعرقلة سير العدالة عبر محاولة اتلاف الأدلة التي تدينه.

بطلة جمبار

ومن بين ضحايا نصار البطلة الأولمبية سايمون بايلز الحائزة على أربع ميداليات ذهبية وبرونزية واحدة في أولمبياد ريو 2016 وتبلغ من العمر 20 عاما حاليا.

وقالت بايلز: "أشعر بالقهر كلما تذكرت ما مررت به على يد نصار ويتحطم قلبي عندما أعود مجددا إلى نفس الأماكن التي تعرضت فيها للاعتداء بهدف الاستعداد لأولمبياد طوكيو 2020".

وعمل لورانس نصار خلال الفترة ما بين 1980 إلى 2015 أي لمدة 35 عاما في برنامج الألعاب الأولمبية الأمريكي. وطردته الهيئة القومية للرياضة من العمل 2015.

ورفعت أكثر من 130 امرأة دعاوى ضده بتهمة الاعتداء عليهن.

وأدت فضيحة نصار إلى استقالة رئيس اللجنة الأمريكية لألعاب الجمباز ستيف بيني عام 2016 بعد اتهام الضحايا له بعدم المبادرة فورا إلى إعلام السلطات المعنية بهذه الانتهاكات.

وأقر نصار بتهم الاعتداء الجنسي على سبع نساء وفتاة قبل أشهر قليلة ويمكن أن يواجه حكما بالسجن يصل إلى 25 سنة.

وأدلى عدد كبير من الضحايا بشهاداتهن أمام المحكمة وأكدن أن المتهم أساء اليهن جنسيا خلال الفحوصات الطبية التي خضعن لها على يديه وفي بعض الحالات جرى ذلك بينما كان اولياء أمورهن قريبين.

وطلبت القاضية من المتهم الإقرار بأنه لم يكن يضع الكفوف عند فحص ضحاياه خلال الفترة ما بين 1998 الى 2015 وأن تلك الفحوصات لم تكن لها أي هدف طبي بل كانت لأغراضه الخاصة، فرد بالإيجاب.

وقال نصار في بيان له أمام المحكمة في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي "إني أقر بالتهم الموجهة لي لمساعدة أبناء المنطقة على تجاوز ما جرى والحد من آلامهم، أشعر بالأسف الشديد، فما بدأ كعود ثقاب تحول إلى ما يشبه حريق غابة خرج عن السيطرة".

وأضاف "أريد أن يتعافى الضحايا، أريد ان يتعافى أبناء المنطقة مما جرى لهم، لست على عداء مع أحد، كل ما أريده هو أن يتعافوا، لقد حان الوقت لذلك".

وردت القاضية عليه: "لقد قمت باستغلال مركزك والثقة التي تم منحها لك بأبشع صورة ممكنة، لقد اعتديت على الأطفال".

 





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    


هل تتوقع حرباً بين إيران وإسرائيل؟
  نعم
  لا
نعم [28.21%]
لا [71.79%]



قسم الصوتيات







  • تعرف على تكية عبد القادر الجيلاني في صيدا..
  • غضب في الدنمارك بشأن مقترح منع المسلمين من العمل في رمضان.. لأنهم يمثلون مصدر خطر على المجتمع
  • محاكمة 3 متهمين انتسبوا لـ حزب الله قبل أن يرتموا بأحضان إسرائيل
  • تعرف على طائرة الشبح التي استخدمتها اسرائيل ضد أهداف سورية
  • محمد صلاح ساهم في زيادة أعداد المصلين في بريطانيا
  • واتساب يحصل على ميزة مكالمات الفيديو الجماعية.. إليك كيفية تفعيلها
  • البابا الذي قتلوه بدق مسمار في رأسه لأنه تجرأ واستقال
  • عناصر من الدفاع المدني يخمدون حريقا شب في بيوت من الصفيح في منطقة الزهراني
  • أوساط قيادية في 14 آذار تحذر من تمدد الأمن الذاتي لـ حزب الله
  • توقيف داعية اسلامي في بروكسل يجند متطوعين للقتال في سوريا
  • توقيف ياسر الأسعد مسؤول تفعيل خلايا الأسير في صيدا
  • طقس الخميس مشمس مع ارتفاع محدود في الحرارة
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
مغربي تعرض للعنصرية في واشنطن.. لكن رده فاجأ الشرطة!


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة