زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 15038 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 135974954 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2017-11-14 06:23:45 المشاهدين = 928
بوابة صيدا - لبنان يتحضّر لـ كباش بدء المفاعيل السياسية لاستقالة الحريري
بوابة صيدا / كتبت صحيفة الراي الكويتية تقول: لم يكد رئيس الحكومة سعد الحريري أن «يضع النقاط على الحروف» في ما خص استقالته التي «علقتْ» منذ إعلانها في محاولاتِ «محو» أبعادها السياسية ضارباً موعداً مع عودة أكيدة الى بيروت «خلال يومين او ثلاثة» على قاعدة الاستفادة من خطوته التي أرادها لإحداث «صحوة وصدمة إيجابية» وبلوغ «تسوية نهائية حقيقية مع حزب الله بالموضوع الإقليمي» والترجمة الفعلية لشعار «النأي بالنفس»، حتى برزتْ إشاراتٌ «سريعة» من طهران والحزب تشي ببدء رسْم «السقوف» والخطوط الهجومية والدفاعية لمرحلة انطلاق المفاعيل السياسية للاستقالة التي لم يعد ممكناً «ارتهانُها» تحت عنوان «العودة أولاً» الذي رفعه الحُكم في لبنان و«اختبأ» وراءه حلفاء إيران في بيروت.

 

ولم يكن أكثر تعبيراً عن عملية «إعادة التموْضع» من ايران و«حزب الله» بملاقاة إطلالة الرئيس الحريري ليل اول من أمس، عبر شاشة تلفزيون «المستقبل» للمرة الأولى بعد إعلانه استقالته من الرياض في 4 تشرين الثاني / نوفمبر الجاري، من إعلان الناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن «استقالة رئيس الوزراء سعد الحريري كانت فجائية للغاية ومشبوهة»، مؤكداً أن «ايران لا تتدخل في الشؤون اللبنانية»، ومتمنياً «أن يعود إلى بلده لبنان بأسرع وقت»، فيما كان رئيس المجلس التنفيذي في «حزب الله» هاشم صفي الدين يشنّ أول هجوم من الحزب على السعودية على خلفية خطوة الحريري، ملاقياً في أحد جوانبه الإعلام القريب منه الذي حاول تصوير مواقف رئيس الحكومة على أنها في سياق تراجُع سعودي وأن رجوعه يعبّر عن «فشلٍ» للرياض.

 

ولا يمكن قراءة هاتين الإشارتيْن من خارج زاويتيْن تؤشران على «نقلة جديدة» على «رقعة شطرنج» المواجهة السعودية - الإيرانية التي جاءت استقالة الحريري على وهجها:

 

* الأولى أن الحريري مهّد لعودةٍ ترتكز على الانتقال من «ربْط النزاع» مع «حزب الله» الى «النزاع السياسي» لوقف تدخُّله في شؤون الدول العربية ومعالجة موضوع سلاحه ببُعديه الاقليمي والداخلي، مع تأكيد أن استقالته لا تعني سقوط التسوية التي كانت أنهتْ الفراغ الرئاسي بمقدار ما أنها «هجوم بالانسحاب» على قاعدة تحسين شروط هذه التسوية وتحصينها بعدما اختلّت على مدى عام لمصلحة «حزب الله» وجرّ لبنان الى المحور الإيراني ومنْح الحزب فرصة التدارُك ولا سيما في ما خصّ تدخله في اليمن قبل ان تنلفت الأمور من امكانات المعالجة لبنانياً، بما يعني إطلاق رئيس الحكومة المسار السياسي للاستقالة، التي اعترف ضمْناً بأنها ليست نافذة دستورياً إذ لم يقدمّها الى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وفق العرف وجهاً لوجه.

 

وحتى الباب الذي تركه الحريري مفتوحاً أمام إمكان التراجع عن الاستقالة على قاعدة «أن نحترم النأي بالنفس... بما يعني انه لا يمكننا ان نرى فريقاً في لبنان موجود في اليمن أو في أماكن أخرى، أو ننجر إلى علاقات مع النظام السوري»، بدا برسْم رئيس الجمهورية الذي، وفي موازاة تأكيد رئيس الحكومة المستقيل على العلاقة الجيدة جداً معه، دعاه الى حوار حول «سلاح حزب الله وهذا امر يقرره رئيس الجمهورية». علماً ان النائب عقاب صقر (من كتلة الحريري) ربط العودة عن الاستقالة بأن «يبدَّل حزب الله استراتيجيته في المنطقة التي جرت الويلات على لبنان ويوقف تدخله باليمن وسورية والبحرين والكويت، وإلا مفاعيل الاستقالة حاصلة».

 

* والزاوية الثانية إكمال الرياض اندفاعتها بوجه إيران عبر طلبها عقد اجتماع طارئ للجامعة العربية مستوى وزراء الخارجية العرب حُدد موعده الأحد المقبل لمناقشة «كيفية التصدي للتدخلات الإيرانية في الدول العربية»، وهو ما يؤشّر على فصْل جديد في المواجهة بين المملكة وطهران التي اكتسبت بُعداً أكثر خطورة بعد «العمل الحربي» الذي تمثل في إطلاق ميليشيات الحوثي في اليمن صاروخاً بالستياً باتجاه الرياض.

 

الكلمات الدلالية:
لبنان حزب الله السعودية إيران




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    




قسم الصوتيات







  • آفَاقُ الحُرِّيَّةِ تَتَبَدَّى بَيْنَ عَاشُورَاءَيْنِ
  • قصّة شاب سوري اثارت إستغراب رئيس العسكرية وهيئتها
  • توقيف فتاة وشاب في حوزتهما حشيشة كيف وحبوب مخدرة
  • طالبات ثانوية د.حكمت الصباغ - يمنى العيد الرسمية يتسلمن شهادات التخرج.. وجوائز التفوق (فيديو)
  • ورشة العمل الدولیة لإبتكار حلول لواجھة صیدا البحرية أوصت بآلیات لتطویر المساحة المشتركة
  • ألابات.. جزيرة التوائم
  • حمود طلب تحريك الدعوة العامة بحق سالم زهران لتعريض علاقة لبنان الخارجية للمخاطر
  • بلدية صيدا تهنىء بقرب حلول عيد الميلاد وتباشر التحضيرات لرفع الزينة الميلادية
  • قاطرجي يقاضي وهاب
  • وزارة الطاقة اصدرت تسعيرة المولدات الخاصة عن شهر ك2
  • النائب بهية الحريري تتسلم من الإعلامية جيهان الملا وأسيل رباح درع شخصية العام
  • الحريري رعت حفل توقيع كتاب الطفلة نانسي سليم ما وراء الأحلام .. ورسالة تهنئة للكاتبة من رئيس الجمهورية / 23 صورة
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
طالبات ثانوية د.حكمت الصباغ - يمنى العيد الرسمية يتسلمن شهادات التخرج.. وجوائز التفوق


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة