زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 21623 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 115294038 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2017-11-13 15:55:54 المشاهدين = 309
بوابة صيدا - أسامة سعد خلال استقباله وفداً من قيادة حركة فتح في لبنان: الشعب الفلسطيني داعم لأمن لبنان واستقراره
بوابة صيدا / توجه الدكتور أسامة سعد " بالتحية لروح الشهيد أبو عمار في الذكرى 13 لاستشهاده. وأحييه كزعيم فلسطيني وكزعيم عربي، قاد النضال الفلسطيني في أصعب المراحل والأوقات. في الذكرى 13 لاستشهاده نتوجه بالتحية للشعب الفلسطيني المعطاء لما قدمه من تضحيات في مواجهة العدوان الصهيوني على أرضه وضد أمته العربية. هذا الشعب الفلسطيني مستمر في نضاله وتقديم التضحيات من أجل انتزاع حقوقه الوطنية وإقامة دولته فوق أرض فلسطين، وتحرير عاصمته القدس الشريف من الاحتلال، واستعادة حقوقه الوطنية ومنها حق العودة إلى فلسطين. هذا الشعب الفلسطيني يطالب أمته العربية بدعم نضاله من أجل تحقيق أهدافه وتطلعاته. هذه الأمة العربية التي تمر الآن في ظروف صعبة وقاسية تتعرض لها في أكثر من قطر عربي هذه الأمة لها آمال وتطلعات. وعلى الرغم من كل هذه الظروف نرى أن هذه شعوب الأمة العربية ستتمكن بفضل صمودها وتضحياتها وإرادتها الصلبة من تحقيق تطلعاتها في حياة حرة كريمة عزيزة فوق أرضها".

 

وأضاف سعد خلال استقباله وفداً من قيادة حركة فتح في لبنان: " نحن هنا في لبنان تمكن شعبنا بفضل مقاومته الباسلة وتضحياته الكبيرة من دحر العدوان الصهيوني عن أرض لبنان، عن بيروت وجبل لبنان وصيدا وصور والنبطية. وكان للشعب الفلسطيني إسهامات عظيمة ورائعة في دعم النضال الوطني اللبناني ودعم مقاومته في مواجهة العدوان الصهيوني. ومن خلال هذه العلاقة النضالية المتميزة نحن ندعو السلطة اللبنانية إلى ترتيب العلاقات اللبنانية الفلسطينية على أسس سليمة وواضحة كي يتمكن لبنان من مواجهة التحديات الآتية من أعدائه. إن الشعب الفلسطيني في هذه المواجهة هو شعب شقيق داعم لأمن لبنان واستقراره ، وهذا ما أكدته الأحداث في مختلف المراحل على الدوام. لقد كان الشعب الفلسطيني حريصاً مثله مثل اللبنانيين على أمن لبنان واستقراره، وحريصاً على تقدمه وازدهاره. ونحن كوطنيين لبنانيين نتطلع إلى تعزيز العلاقات اللبنانية الفلسطينية على أسس سليمة وواضحة وعلى أسس نضالية ".

 

بدوره صرح  اللواء فتحي أبو العردات قائلاً: " لقد تشرفنا نحن وفد من قيادة حركة فتح في الساحة اللبنانية بلقاء الأخ الدكتور أسامة سعد أمين عام التنظيم الشعبي الناصري. هذه الزيارة لهذا البيت الكريم المناضل العروبي جاءت في الذكرى 13 لاستشهاد الرئيس أبو عمار. لقد قدرنا مشاركة الأخوة في التنظيم الشعبي الناصري في هذه الذكرى من خلال النشاطات، بخاصة إحياء هذه الذكرى في مخيم عين الحلوة أمس، والكلمة التي ألقيت باسم التنظيم الشعبي الناصري والقوى الوطنية اللبنانية. كما نؤكد على العلاقات الأخوية والنضالية التي تربطنا بالتنظيم الشعبي الناصري وبالعائلة المناضلة، هذا النضال المستمر منذ العام 48 في معركة المالكية حيث جرح واستشهد العديد من أبناء صيدا ولبنان، ومنهم جرح الشهيد معروف سعد والراحل أبو درويش سكيني رحمه الله، ووليد عكرة ومحمد زغيب وآخرين. نحن نقدر هذه التضحيات، ونعرف العلاقة التي كانت تربط الشهيد ياسر عرفات بالشهيد معروف سعد وبالأخ مصطفى سعد وبهذه العائلة المناضلة".

 

وأضاف أبو العردات قائلاً: " صيدا وعين الحلوة ستبقيان شقيقتان، والعلاقة بينهما هي علاقة أخوية نضالية.  من هنا من صيدا أنقل تحيات القيادة الفلسطينية لإخوتنا ورفاقنا في التنظيم الشعبي الناصري، وأؤكد على موضوعين، الأول موضوع المصالحة الفلسطينية وهي سائرة باتجاه تحقيق أهدافها المنشودة. لقد وضعنا  الدكتور أسامة في إطار آخر المستجدات في واللقاء الذي سيتم لكل الفصائل الفلسطينية في القاهرة وبرعاية مصرية كريمة أخوية لتوقيع كافة بنود المصالحة وإنهاء حالة الانقسام.  والموضوع الثاني يتعلق بثوابتنا حيال الأوضاع اللبنانية، ونؤكد أنها أزمة وستمر بفعل الموقف الموحد والوحدة الوطنية اللبنانية المتجلية. نحن نقف خلف هذه الوحدة ونتضامن معها لأن الإجماع اللبناني دائماً هو إجماع على حقيقة وصواب. ونحن  نقف خلفه ونتضامن معه،  وبالتالي السياسة التي نتبعها في لبنان تقوم على عدم التدخل بالشأن الداخلي، لكننا منحازون في حركة فتح ومنظمة التحرير والفصائل الفلسطينية إلى الأمن والاستقرار والسلم الأهلي، ومن واجبنا الوقوف مع لبنان في مواجهة أي تهديدات إسرائيلية أو عدوان قد يفكر به العدو على أهلنا وشعبنا في لبنان. الفلسطينيون في لبنان هم عامل من عوامل الأمن والاستقرار والسلم الأهلي، ونؤكد على العلاقة الحميمة والأخوية التي تجمعنا مع صيدا والجنوب، ومع الجوار وكل لبنان".

 




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • حدث في 18 تشرين الثاني / نوفمبر
  • حزب الله يتوقّع اغتيالاً كبيراً يخْلط الأوراق في لبنان...
  • الجبير يجدد دعم المملكة للرئيس الحريري: لبنان لن ينعم بالسلام قبل نزع سلاح حزب الله
  • مسلحون ملثمون هاجموا عسكريين بباص في طرابلس ورئيس العسكرية» للمدعى عليهم: هل مَن يجرؤ على الاعتراف؟
  • الصندوق الأسود لبلال بدر ساري حجير في قبضة مخابرات الجيش
  • الفوز الثالث للراسينغ في الدوري الـ 57.. واليوم العهد ــ طرابلس
  • لقاء في عين الحلوة لعرض أوضاع المخيم
  • جريمة بشعة: والد يربط ابنه بالسيارة ويسحله بسرعة جنونية!
  • كيف يستفز حزب الله الشارع السني
  • مجازر النظام السوري مستمرة: اليوم سقوط 98 قتيلا
  • فنيش: نهجنا الذي نجسده في التعامل مع القضايا السياسية الداخلية هو نهج الحوار
  • يقبرني ما أطيبوا هالوزير...... سؤال بحاجة لأكثر من جواب وجواب
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
المستشار الإعلامي لرئيس الجمهورية: ما يحصل في لبنان اليوم هو عودة إلى عشية عام 1982م.. وهناك قرار دولي بضرب لبنان


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة