زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 41582 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 113099348 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2017-09-29 08:29:06 المشاهدين = 980
بوابة صيدا - حدث في 29 ايلول / سبتمبر
بوابة صيدا

 

أحداث

1588 - (8 ذي القعدة 996هـ) العثمانيون بقيادة جعفر باشا حاكم شيروان (أذربيجان حاليًا) ينتصرون على الصفويين بقيادة زياد أوغلو محمد خان، ويقتلون نصف الجيش الصفوي، وقد مهد هذا الانتصار الطريق لعقد معاهدة إستانبول عام 1590م بين الجانبين.

1908 - «المؤتمر الدولي لحماية العمل» والمنعقد بمدينة لوسرن بسويسرا يقرر منع العمل الليلي بالنسبة للأطفال الأقل من 14 سنة.

1911 - (11 شوال 1329هـ) احتلال الإيطاليين لدولة ليبيا، بعد أن توجَّه الأسطول الإيطالي إلى الشواطئ الليبية أمام طرابلس، وحاصرها ثلاثة أيام، وقصفها بكل عنف، حتى سقطت في أيدي قوات الاحتلال، ثم بدأت بعد ذلك حركة الجهاد ضد هذا الغزو.

كانت إيطاليا آخر الدول الأوروبية التي دخلت مجال التوسع الاستعماري. وكانت ليبيا عند نهاية القرن التاسع عشر، هي الجزء الوحيد من الوطن العربي في شمال أفريقيا الذي لم يتمكن الصليبيون الجدد من الاستيلاء عليه، ولقرب ليبيا من إيطاليا جعلها هدفا رئيسا من أهداف السياسة الاستعمارية الإيطالية.

بدات إيطاليا العزم على احتلال ليبيا فقامت بفتح المدارس في كل من بنغازي وطرابلس لتعلم اللغة الإيطالية وارسلت الارساليات التبشيريه للدين المسيحي، وافتتحت فروعا لبنك روما وأصبحت القنصلية في مدينتى بنغازى وطرابلس مركزا للنشاط السياسي والدعاية الإيطالية والتجسس، ولم يصعب على إيطاليا اختلاق الذرائع الواهية لاحتلال ليبيا.

في 27 أيلول / سبتمبر 1911 م وجهت إيطاليا إنذاراً إلى الدولة العثمانية تأخذ عليها فيه انها أهملت شأن ليبيا واتهمتها بأنها تحرض الليبيين على الرعايا الإيطاليين وتضطهدهم.

وفى يوم 28 أيلول / سبتمبر 1911 قبل الموعد المحدد لانتهاء أجل الإنذار كانت السفن الحربية الإيطالية في مياه طرابلس. وأعلنت الحرب على تركيا في 29 أيلول / سبتمبر سنة 1911م، وبدأت الحرب العثمانية الإيطالية واستطاعت القوات الإيطالية الاستيلاء على طرابلس في 3 تشرين الأول / أكتوبر من السنة نفسها.

وكانت القوات الإيطالية مؤلفة من 39 الف جندي و6 آلاف حصان وألف سياره ونحو خمسين مدفع ميدان بدأ قصف مدينة طرابلس في الساعة الثالثة والنصف مساء يوم 3 تشرين الأول / أكتوبر 1911 وأنزلت قوة من البحر عددها يقدر بنحو ألفين جندي وتم احتلال مدينة طرابلس.

ومن هنا بدأ المجاهدون حركتهم يحدوهم الايمان بالحق والدفاع عن العرض والأرض، وكان عدد المتطوعين نحو 15000 ليبي وتحرك نواب البلاد وزعمائها في ضواحى مدينة طرابلس نحو معسكرات الجهاد ومنهم الشيخ سليمان الباروني نائب الجبل الغربي والشيخ أحمد سيف النصر من زعماء الجنوب والوسط. والسيد احمد الشريف السنوسي في الشرق.

وبرزت شخصية شيخ الشهداء عمر المختار في برقة ورفاقه المجاهدين منهم الشهيد عبد القادر يوسف بورحيل المسماري والشهيد الفضيل بوعمر بوحوة الاوجلى.

قاومت القوات الليبية والعثمانية الإيطاليين لفترة قصيرة، ولكن تركيا تنازلت عن ليبيا لإيطاليا بمقتضى معاهدة أوشي التي أبرمت بين الدولتين في 18 تشرين الأول / أكتوبر 1912م، وأدرك الليبيون أن عليهم أن ينظموا صفوفهم ويتولوا بأنفسهم أمر المقاومة والجهاد ضد المستعمر، وقد اشتدت مقاومة الليبيين للقوات الإيطالية مما حال دون تجاوز سيطرة الإيطاليين المدن الساحلية، ولما دخلت إيطاليا الحرب العالمية الأولى 1915م حاولت تركيا استغلال الحركة السنوسية التي كانت بقيادة احمد الشريف السنوسى فمارست تركيا عليه بعض الضغوط لما عُرف عليه حبه للمسلمين واحترامه لدولة الخلافة فدخلت قوات الحركة في قتال مع القوات الإنجليزية التي كانت في مصر فابتليت قوات الحركة بخسائر كبيرة، وبعد هزيمة قواته تنازل عن الزعامة لإدريس السنوسي وقاد الجهاد نيابة عنه في برقة في الجبل الأخضر المجاهد عمر المختار.

وفي طرابلس قاد الجهاد سليمان باشا الباروني ومجموعة من المجاهدين في منطقة طرابلس منهم السويحلي والمريض وسوف المحمودي واعلان الجمهورية الطرابلسية ثم حكومة الإصلاح.

ما أن شرعت إيطاليا في غزو ليبيا حتى باشرت بإصدار القرارات والقوانين المتعلّقة بهذا الاستيلاء منها: الأوامر العسكريّة بتاريخ 24 تموز / يوليو 1912 و27 نيسان / أبريل 1912 و16 شباط / فبراير 1913 بتصفية أصول المصرف العثماني الزراعي في طرابلس الغرب وبرقة وتحويلها إلى بنك إيطاليا وبنك سيشيليا ثمّ لصناديق الإدّخار التي أُنشئت لتمويل المستعمرين الأوائل.

وفي بداية عهد الجنرال فولبي 1922 تضخّمت الأراضي المصادرة، بموجب عمليّة شراء شكليّة وقسريّة لجزء منها. امّا الغالبيّة منها فكانت تّنزع ملكيّتها ويُجبر المالك الليبي على التنازل بالأمر العسكري "تنفيذا لنظريّة أملاك المتمرّدين وأقربائهم الذين رفعوا السلاح في وجه الجيش أو عرقلوا عمليّاته في حركة الاحتلال" كما أثبت بادوليو حاكم عام ليبيا في تقريره.

وما أن جاء عهد بالبو عام 1933 والذي بدأ فيه جلب المستوطنين ضمن برنامج التوطين لمليون مستعمر، حتى بلغت مساحة الأراضي المغتصبة أكثر من نصف مليون هكتارا، إزدادت حتى بلغت عام 1938 ما مساحته 738,316 هكتارا في جميع أنحاء ليبيا، ومن ثمّ وصل عدد هؤلاء الوافدين حتى عام 1940 تاريخ بدأ اندحار إيطاليا في الحرب، إلى 108,405 (معمّرا). بينما لم يتجاوز عدد السكّان الليبيين – بما فيهم الرّعاة - 800,223 نسمة، حسب، إحصاء الكتاب السنوي (للمعهد الفاشيستي لإيطاليا الأفريقيّة) للعام 1940.

بعد إعدام شيخ المجاهدين عمر المختار، اختط الطليان سياسة جديدة من المصالحة، أشرف على تنفيذها حاكم ليبيا الجديد الجنرال الطيار إتالو بالبو (1896-1940)، الذي رغم ماضيه العسكري، ورغم استمرار مناخ الخوف، عمل على إشراك الليبيين في إدارة البلاد. وكان بالبو كثير التنقل في البلاد، مبديا اهتمامه بالمشاكل المحلية، وحرصه على كسب ود الليبيين، والاتصال بأعيان المناطق وشيوخ الدين الذين تم تنظيم أول مؤتمر لهم في بنغازي في يوليو 1935.

عندما قامت الحرب العالمية الثانية، رآها الليبيون فرصة يجب استغلالها من أجل تحرير ليبيا، فلما دخلت إيطاليا الحرب 1940م انضم الليبيون إلى جانب صفوف الحلفاء، بعد أن تعهدت بريطانيا صراحة بأنه عندما تضع الحرب أوزارها فإن ليبيا لن تعود بأي حال من الأحوال تحت السيطرة الإيطالية.

كانت الشكوك تساور الليبيين في نوايا بريطانيا بعد انتهاء الحرب، واتضحت هذه النوايا بعد هزيمة إيطاليا الفاشية وسقوط كل من بنغازي وطرابلس في أيدي القوات البريطانية. كان هدف بريطانيا المتماشي مع سياستها المعهودة (فرق تسد)، هو الفصل بين إقليمي برقة وطرابلس ومنح فزان لفرنسا، وكذلك العمل على غرس بذور الفرقة بين أبناء ليبيا وبينما رأى الليبيون أنه بهزيمة إيطاليا سنة 1943م يجب أن تكون السيادة على ليبيا لأهلها، إلا أن الإنجليز والفرنسيين رفضوا ذلك وصمموا على حكم ليبيا حتى تتم التسوية مع إيطاليا.

أصبحت هاتان الدولتان تتحكمان في مصير ليبيا ضد رغبات الشعب الليبي، وبعد كثير من المفاوضات، تم الاتفاق على منح برقة استقلالها في 1 حزيران / يونيو 1949 والذي اعترف به الإنجليز، إلا أن اصرار الليبيين على استقلال ليبيا بالكامل ضمن لقضية ليبيا مكاناً في جداول أعمال المؤتمرات التي عقدتها الدول الكبرى بعد الحرب العالمية الثانية كما نقل الليبيون قضيتهم إلى الأمم المتحدة.

تم اعلان استقلال إمارة برقة في الأول من حزيران / يونيو 1949 نتيجة لمحاربة الجيش السنوسي بجانب قوات الحلفاء في الحرب العالمية الثانية في معركة شمال أفريقيا وهزيمة الطليان الفاشست والنازيين الالمان، في هذه الأثناء كانت الدوائر الاستعمارية تدبر المكائد على مستقبل ليبيا، فقد اتفقت بريطانيا وإيطاليا وفرنسا في 10 آذار / مارس 1949، على مشروع (بيفن سيفورزا) الخاص بليبيا الذي يقضي بفرض الوصاية الإيطالية على اقليم طرابلس والوصاية البريطانية على برقة والوصاية الفرنسية على فزان، على أن تمنح ليبيا الاستقلال بعد عشر سنوات من تاريخ الموافقة على مشروع الوصاية، وقد وافقت عليه اللجنة المختصة في الأمم المتحدة ورفعته إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة للاقتراع عليه، ولكن المشروع باء بالفشل لحصوله على عدد قليل من الأصوات المؤيدة، نتيجة للمفاوضات المضنية لحشد الدعم لاستقلال ليبيا التي قام بها وفد من أحرار ومناضلي ليبيا للمطالبة بوحدة واستقلال البلاد وتحدث باسمهم عمر فائق شنيب.

أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة القرار رقم 289 في 21 تشرين الثاني / نوفمبر 1949م الذي يقضي بمنح ليبيا استقلالها في موعد لا يتجاوز الأول من كانون الثاني / يناير 1952م، وكُوِنت لجنة لتعمل على تنفيذ قرار الأمم المتحدة ولتبذل قصارى جهدها من أجل تحقيق استقلال كامل التراب الليبي ونقل السلطة إلى حكومة ليبية مستقلة.

في 24 كانون الأول / ديسمبر 1951م تم إعلان دستور ليبيا الاتحادي واختيار ادريس السنوسي ملكا للمملكة الليبية المتحدة بنظام فيدرالي يضم ثلاثة ولايات (طرابلس، برقة، فزان).

1918 - استسلام بلغاريا لقوات التحالف خلال الحرب العالمية الأولى.

1923 - بداية الاحتلال البريطاني لفلسطين.

1939 - استسلام بولندا أمام الاتحاد السوفيتي وألمانيا النازية.

1940 - وقوع مجزرة «بابي يار» بأوكرانيا والتي استمرت ليومين.

1960 - الزعيم السوفيتي نيكيتا خروتشوف يفسد اجتماعًا في الجمعية العامة للأمم المتحدة عندما انفجر غاضبًا عدة مرات وقام بالضرب على الطاولة بكلتا يديه عدة مرات.

1962 - أحمد بن بلة يتولى منصب رئيس أول حكومة جزائرية بعد الاستقلال.

1971 - سلطنة عمان تنضم لجامعة الدول العربية.

1988 - محكمة العدل الدولية تصدر حكمًا بأحقية مصر في طابا.

1988 - إقلاع المكوك الفضائي ديسكفري من قاعدة رأس كانافيرال بفلوريدا محملة بخمس رجال فضاء بمهمة دامت 4 أيام.

2015 - حركةُ طالبان تُسيطر على مدينة قندوز عاصمة ولاية قندوز في شمال أفغانستان.

2015 - وكالة "ناسا" الأمريكية تؤكد وجود "سائل الحياة" (الماء) تحت السطح المتجمد لكوكب المريخ.

 

مواليد

828 - علي بن محمد الهادي الإمام العاشر عند الشيعة الإمامية الإثنا عشرية.

 

وفيات

1560 - الملك غوستاف الأول، ملك السويد.

1839 - فريدرش موس، عالم معادن وجيولوجي ألماني. ينسب له مقياس موس لصلابة المعادن.

 

أعياد ومناسبات

عيد المخترعين في الأرجنتين.

اليوم العالمي للقهوة.

 

الكلمات الدلالية:
ليبيا إيطاليا



المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    




قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • المشنوق طلب من القادة الامنين التشدد بمنع اي اضطراب امني
  • بشير الجميل في سطور..
  • حبيب الشرتوني: قاتل بشير الجميل في سطور
  • السعودي تسلم درعا تقديريا ودليل صيدا السياحي الصادر عن مركز هلال للإنتاج والتوثيق بالشراكة مع أيوب
  • اندلاع حريق كبير في عوادم نفايات معمل صيدا
  • ضبط عصابة سلب ودعارة مؤلفة من 3 نساء
  • فتح معركة التمديد للمفتي قباني
  • طلب منها الحشمة... فردت عليه: خلي ربك يحجز لي مكاناً في جهنم
  • إغاثة للنازحين.. ثلاثة عشر مليوناً من الحملة الكويتية لإشراق النور
  • الشيخ العمري: دولة تتعامل مع أبنائها على الشبهات وعلى الظن هي دولة بوليسية لا تحترم نفسها
  • 14 قتيلا في اطلاق نار في كاليفورنيا والشرطة تقتل شخصين مشتبها بهما
  • الشيخ الأسير في خطبة الجمعة: أوقفوا حزب الله من خرق السفينة
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
"أنا أتحدى الموت " كلام للعميد عصام زهر الدين الذي قتل اليوم بعبوة ناسفة في دير الزور


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة