زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 30226 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 109162890 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
القسم الإسلامي
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2017-07-23 10:01:30 المشاهدين = 1359
بوابة صيدا - أيهما ستختار: طريق النجاة.. أو طريق الهلاك
ﺳﻴﺪ ﺩﺭﻭﻳﺶ: ﻣﺎﺕ ﺑﺴﺒﺐ ﺟﺮﻋﺔ ﺯﺍﺋﺪﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺨﺪﺭﺍﺕ.

 

ﺃﻧﻮﺭ ﻭﺟﺪﻱ: ﻛﺎﻥ ﻳﺘﻤﻨﻰ ﺃﻥ ﻳﺪﻓﻊ ﻛﻞ ﺃﻣﻮﺍﻟﻪ ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺃﻥ ﻳﺄﻛﻞ ﻃﺒﻖ ﻓﻮﻝ ﺑﺴﺒﺐ ﺇﺻﺎﺑﺘﻪ ﺑﻤﺮﺽ ﺳﺮﻃﺎﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻌﺪﺓ ﺛﻢ ﻣﺎﺕ ﺇﺛﺮ ﺫﻟﻚ.

 

ﺃﻡ ﻛﻠﺜﻮﻡ: ﺍﻟﺘﻲ ﻓﺘﻨﺖ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺑﺼﻮﺗﻬﺎ ﻣﺎﺗﺖ ﺑﺴﺒﺐ ﺳﺮﻃﺎﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻨﺠﺮﺓ ﻭ ﻣﺮﺽ ﺍﻟﻐُﺪّﺓ ﻓﻌﺠﺰ ﺍﻷﻃﺒﺎﺀ ﻋﻦ ﻋﻼﺟﻬﺎ ﺣﺘﻰ ﻣﺎﺗﺖ.

 

ﺇﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﻳﺎﺳﻴﻦ: ﺍﻟﺬﻱ مُلئت ﺣﻴﺎﺗﻪ ﺑﺎﻟﻀﺤﻚ ﻭ ﺍﻟﻠﻬﻮ ﻣﺎﺕ ﻣُﻜﺘﺌﺒًﺎ ﻓﻘﻴﺮًﺍ ﻭ ﺃﻓﻠﺲ ﻓﻲ ﺁﺧﺮ ﺃﻳﺎﻡ ﺣﻴﺎﺗﻪ ﺣﺘﻰ ﺃﻧﻪ ﻋﺎﺩ ﻳﻌﻤﻞ ﻣﻨﻮﻟﻮﺟﺴﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﺒﺎﺭﻳﻬﺎﺕ.

 

ﻣﺤﻤﻮﺩ ﺍﻟﻤﻠﻴﺠﻲ: ﻛﺎﻥ ﻳﺴﺘﻌﺪ ﻟﺘﺼﻮﻳﺮ ﻣﺸﻬﺪ ﻓﻲ ﺃﺣﺪ ﺃﻓﻼﻣﻪ ﻭﻓﺠﺄﺓ ﺃُﺻﻴﺐ ﺑﻨﻮﺑﺔ ﻗﻠﺒﻴﺔ ﺣﺎﺩّﺓ ﻓﻤﺎﺕ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﻔﻮﺭ.

 

ﻗﺎﺳﻢ ﺃﻣﻴﻦ: ﺍﻟﺬﻱ ﻧﺎﺩﻯ ﺑﺘﺤﺮﻳﺮ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻣﻦ ﻗﻴﻮﺩ ﺍﻟﺸﺮﻳﻌﺔ ﺍﻻﺳﻼﻣﻴﺔ ﻭﻧﺎﺩﻱ ﺑﺨﻠﻊ ﺍﻟﺒﺮﻗﻊ ﻭﺍﻟﺤﺠﺎﺏ، ﻓﻘﺪ ﻣﺎﺕ ﻭ ﻫﻮ ﺑﻴﻦ ﻓﺘﺎﺗﻴﻦ ﺭﻭﻣﺎﻧﻴﺘﻴﻦ ﺇﺛﺮ ﺳﻜﺘﺔ ﻗﻠﺒﻴﺔ ﻣﻔﺎﺟﺌﺔ.

 

ﺳﻌﺎﺩ ﺣﺴﻨﻲ: ﺳﻨﺪﺭﻳﻼ ﺍﻟﺸﺎﺷﺔ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻣﻸﺕ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻣﺮﺣًﺎ ﻭﺿﺤﻜًﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﻌﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﺍﻹﻛﺘﺌﺎﺏ ﺛﻢ ﻣﺎﺗﺖ ﻣﻘﺘﻮﻟﺔ .

 

ﻣﺎﺭكس: ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻤﻠﺤﺪ ﺍﻟﺬﻱ ﻗﻀﻰ ﺣﻴﺎﺗﻪ ﻳﻨﺎﺩﻱ ﺃﻧﻪ ﻻ ﺇﻟﻪ ﻭ ﻻ ﺭﺏ ﻟﻠﻜﻮﻥ، ﻭﻫﻮ ﻓﻲ ﺳﻜﺮﺍﺕ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻭﺟﺪﻩ ﺗﻼﻣﻴﺬﻩ ﻳﺤﻤﻠﻖ ﺑﻌﻴﻨﻴﻪ ﻟﻠﺴﻤﺎﺀ ﻭ ﻳﺸﻬﻖ ﻭ ﻳﻘﻮﻝ: ﻳﺎ ﺇﻟﻬﻲ، ﻭﻳﺴﺘﻐﻴﺚ !

 

__________________

 

ﻋﻤﺮ ﺑﻦ ﺍﻟﺨﻄﺎﺏ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ: ﺍﺳﺘﺸﻬﺪ ﻭ ﻫﻮ ﻳﺼﻠﻲ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﺼﺒﺢ ﺟﻤﺎﻋﺔ.

 

ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﺇﺩﺭﻳﺲ: ﻭﻫﻮ ﻓﻲ ﺳﻜﺮﺍﺕ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﺑﻜﺖ ﺍﺑﻨﺘﻪ ﻓﻘﺎﻝ: ﻳﺎ ﺑﻨﻴﺘﻲ ﻻ ﺗﺒﻜﻲ ﻓﻘﺪ ﺧﺘﻤﺖ ﺍﻟﻘﺮﺁن في هذا ﺍﻟﺒﻴﺖ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﺁﻻﻑ ﺧﺘﻤﺔ ﻛﻠﻬﺎ ﻷﺟﻞ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻮﻗﺖ.

 

ﻋﺎﻣﺮ ﺑﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﺍﻟﺰﺑﻴﺮ: ﻛﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﻓﺮﺍﺵ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻭ ﺃﻫﻠﻪ ﺣﻮﻟﻪ ﻳﺒﻜﻮﻥ ﻓﺒﻴﻨﻤﺎ ﻫﻮ ﻳﺼﺎﺭﻉ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﺳﻤﻊ ﺍﻟﻤﺆﺫﻥ ﻳﻨﺎﺩﻱ ﻟﺼﻼﺓ ﺍﻟﻤﻐﺮﺏ ﻭ ﻗﺪ ﺃﺷﺘﺪﺕ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺴﻜﺮﺍﺕ ﻓﻠﻤﺎ ﺳﻤﻊ ﺍلأﺫﺍﻥ ﻗﺎﻝ ﻟﻤﻦ ﺣﻮﻟﻪ: ﺧﺬﻭﺍ ﺑﻴﺪﻱ!! ﻗﺎﻟﻮﺍ: ﺇﻟﻰ ﺃﻳﻦ؟ ﻗﺎﻝ: ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ.. ﻗﺎﻟﻮﺍ: ﻭ ﺃﻧﺖ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﺎﻝ!! ﻗﺎﻝ: ﺳﺒﺤﺎﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﺃﺳﻤﻊ ﻣﻨﺎﺩﻱ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭ ﻻ ﺃﺟﻴﺒﻪ ﺧﺬﻭﺍ ﺑﻴﺪﻱ. ﻓﺤﻤﻠﻮﻩ ﺑﻴﻦ ﺭﺟﻠﻴﻦ ﻓﺼﻠﻰ ﺭﻛﻌﺔ ﻣﻊ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﺛﻢّ ﻣﺎﺕ ﻓﻲ ﺳﺠﻮﺩﻩ.

 

ﺍﻟﺸﻴﺦ عبد الحميد ﻛﺸﻚ: ﻋﺎﺵ ﺩﺍﻋﻴًﺎ ﻭ ﻣﺠﺎﻫﺮًﺍ ﺑﺎﻟﺤﻖ ﻓﻤﺎﺕ ﻭ ﻫﻮ ﻳﺼﻠﻲ ﺳُﻨﺔ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ.

 

الخليفة ﻋﻤﺮ ﺑﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻌﺰﻳﺰ: ﻣﺎﺕ ﻭ ﻫﻮ ﻳﺮﺩﺩ ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ: {تِلْكَ الدَّارُ الْآَخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لَا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الْأَرْضِ وَلَا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ}.

 

شيخ الإسلام ﺍﺑﻦ ﺗﻴﻤﻴﺔ: ﻣﺎﺕ ﻭ ﻫﻮ ﻳﺮﺩﺩ ﻗﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : {إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ * فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِنْدَ مَلِيكٍ مُقْتَدِر}!

 




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • بلدية صيدا تنفي حصول تهجم من جمهور النجمة على مدينة صيدا
  • اشتداد المعارك في عين الحلوة.. وحركة نزوح كثيف من المخيم.. وإقفال الطريق من دوار العربي إلى الحسبة
  • خفض أسعار الكتاب المدرسي الوطني 10 بالمئة
  • الجوزو: كنا نتطلع الى إلغاء الطائفية فعدنا اليها عبر محافظة كسروان جبيل
  • اصابة شخص بطلقات نارية في عكار وسلبه مليون ليرة
  • جريح بتجدد الاشتباكات في عين الحلوة
  • ثمنُ تهجيرِ المسيحيين وإضعافِهم: عبرا نموذجاً
  • إطلاق نار في ناتاشا سعد
  • اتحاد الطلبة المسلمين يقيم ملتقى أحباب الرسول في LIU
  • موقوف يتصل بالسفارة الإسرائيلية في باريس لشتمها
  • محاولة اغتيال علاء حجير في مخيم عين الحلوة
  • الدكتور معاذ حسين الملاح مشاركاً ومحاضراً في مؤتمر الجمعية الأوروبية لأمراض القلب في ميونخ
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني
  • نوح زعيتر.. جرعة زائدة لـ حزب الله في الزبداني

قسم الفيديو
انتحار فتاة بعدما خانها حبيبها مع شقيقتها.. ثم انتحار شقيقتها حزنا عليها..


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة