زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 22816 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 113189917 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
القسم الإسلامي
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2017-06-10 16:01:19 المشاهدين = 4364
بوابة صيدا - ما هو الفرق بين التقوى والخشية
الفرق بين التقوى والخشية هي أن معنى التقوى في الأصل أن يجعل الإنسان وقاية بينه وبين ما يخاف، ومعناها في الشرع أن يجعل العبد امتثال أوامر الله تعالى واجتناب نواهيه وقاية بينه وبين ما يخاف من عذاب الله تعالى وعقابه, قال ابن عاشر في المرشد المعين:

 

وحاصل التقوى اجتناب وامتثالْ*** في ظاهر وباطن بذا تنالْ.

 

وأما الخشية فهي: الخوف المقرون بالمعرفة والتعظيم؛ فالذين يعرفون الله تعالى هم الذين يخشونه؛ ولذلك وصف الله تعالى العلماء بالخشية، فقال تعالى: {إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ}.[فاطر:28] وقال تعالى عن أنبيائه: {الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالَاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلَا يَخْشَوْنَ أَحَدًا إِلَّا اللَّه}. [سورة الأحزاب: 39].

إقرأ ايضاً: وقفة مع نبي الله يونس عليه السلام

فإذا امتثل المرء ما أمره الله به، واجتنب ما نهاه عنه في الظاهر والباطن، وعرف الله تبارك وتعالى وعظمه وخافه، كان ممن اتقى الله وخشيه بالغيب.

 

وقد جمع الله تبارك وتعالى بين الخشية والعلم؛ لأن حقيقة الخشية - كما قال العلماء - لا تكون إلا عن علم وتعظيم، وهيبة ورهبة وإجلال، والذي لا يعلم لا يخشى الله حق خشيته، جاء في تفسير ابن كثير عند قوله تعالى: {إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ}، قال: أَيْ: إِنَّمَا يَخْشَاهُ حَقَّ خَشْيَتِهِ الْعُلَمَاءُ الْعَارِفُونَ بِهِ؛ لِأَنَّهُ كُلَّمَا كَانَتِ الْمَعْرِفَةُ لِلْعَظِيمِ الْقَدِيرِ الْعَلِيمِ الْمَوْصُوفِ بِصِفَاتِ الْكَمَالِ الْمَنْعُوتِ بِالْأَسْمَاءِ الْحُسْنَى كُلَّمَا كَانَتِ الْمَعْرِفَةُ بِهِ أَتَمُّ وَالْعِلْمُ بِهِ أَكْمَلَ، كَانَتِ الْخَشْيَةُ لَهُ أَعْظَمَ وَأَكْثَرَ .

 




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • تحالف القوى الفلسطينية: تصريحات البطريرك الراعي أهانت الشعب الفلسطيني وأساءت إلى قضيته ونضاله
  • يا كايدهم.. يابن صيدون البار
  • حدث في 22 تشرين الأول / أكتوبر
  • إطلاق حملة (آن الأوان لفحص الاطمئنان) للتوعية والكشف المبكر على سرطان الثدي / 10 صور
  • الحريري رعت حفل توقيع كتاب الطفلة نانسي سليم ما وراء الأحلام .. ورسالة تهنئة للكاتبة من رئيس الجمهورية / 23 صورة
  • دخل مركز شرطة مع جثة طفلته ويكشف معلومات غريبة (خبر + فيديو)
  • العسكرية تحاكم سورياً شارك في الهجوم على مركز لـ حزب الله في جرود نحلة
  • البزري يهنئ اللبنانيين بسلامة وعودة المختطفين
  • أول دليل علمي يُثبت وجود حياة أخرى بعد الموت
  • الظواهري: بن لادن كان أعور
  • خاص / هكذا تسلمت عائلة الظريف جثة ابنها محمد (نعتذر عن بشاعة الصور ونتمنى على ضعاف القلوب عدم المشاهدة)
  • مشغّل أحرار السنّة إلى القضاء غداً
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
"أنا أتحدى الموت " كلام للعميد عصام زهر الدين الذي قتل اليوم بعبوة ناسفة في دير الزور


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة