زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 25837 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 109034178 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2017-06-04 04:46:43 المشاهدين = 1031
بوابة صيدا - حدث في 4 حزيران / يونيو
بوابة صيدا

 

أحداث

629 - بدء المعركة الأولى للإسلام (غزوة تبوك) في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم مع العالم المسيحي ممثلًا في الإمبراطورية البيزنطية.

كان الرومان أعظم دولة في ذلك الزمان يعدون العدة لمواجهة المسلمين في المدينة المنورة وسبق لهم أن قتلوا سفير رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما حمل إليهم رسالة النبي صلى الله عليه وسلم من قبل وأعدوا لحرب المسلمين جيشاً قوامه أربعون ألف مقاتل جمعوا فيه القبائل العربية المتنصرة وأعطوا قيادة الجيش لعظيم من عظمائهم.

وصل الخبر إلى قيادة الجيش الإسلامي بقيادة الرسول صلى الله عليه وسلم وكان المسلمون في تلك الفترة في قحط شديد وبلاء عظيم وعسر وجدب وقلة ظهر وكان الجو شديد الحرارة في قوة حرارة الصيف الملتهب. وفي نفس الوقت كانت الثمار قد بدأت على النضج واقترب موعد حصاد الزروع وفوق هذا وذاك كان العدو بعيداً جداً جداً من المسلمين والطريق وعرة والمسافة طويلة وليس مع المسلمين ما يكفيهم من المؤنة والمعونة.

لقد رأى النبي صلى الله عليه وسلم أن الموقف يحتاج إلى حسم شديد فلو ترك الرومان يزحفون نحو المدينة لوصلوا إلى بلاد الإسلام وجاسوا خلال الديار وداسوا سمعة المسلمين، فأصدر قراره الحاسم رغم كل هذه الظروف الصعبة والأحوال الشديدة بأن يخوض المسلمون المعركة ضد الروم ولا يمهلونهم حتى يزحفوا إلى ديار الإسلام.

وطلب من الناس أن يتجهزوا لقتال الروم، وحث الناس على الصدقات لتجهيز الجيش ونزلت آيات في سورة التوبة تحث المسلمين على الصدقات وتشجعهم على بذل الأموال وإنفاقها في سبيل الله.

تجهز الجيش الإسلامي، وتحرك المسلمون إلى تبوك في جيش بلغ قوامه ثلاثون ألف مقاتل لم يخرج المسلمون في جمع مثله قط إلا أن إمكانيات المسلمين لم تكفي لهذا العدد الهائل فكان كل ثمانية عشر رجلاً يتعقبون بعيراً واحداً ولم يكفيهم الأكل والمؤنة فأكلوا أوراق الشجر ونفد عليهم الماء فاضطروا إلى ذبح بعير مع حاجتهم إليه ليشربوا ما في كرشته من الماء حتى سمي ذلك الجيش جيش العسرة ﴿لَقَدْ تَابَ اللَّهُ عَلَى النَّبِيِّ وَالْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ مِنْ بَعْدِ مَا كَادَ يَزِيغُ قُلُوبُ فَرِيقٍ مِنْهُمْ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ إِنَّهُ بِهِمْ رَءُوفٌ رَحِيمٌ﴾.

وصل الجيش الإسلامي إلى تبوك أرض المعركة فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم في الناس فخطبهم خطبة بليغة حظهم فيها على خير الدنيا والآخرة وحذر وأنذر وبشر وأبشر ورفع معنوياتهم عالياً وجبر ما كان فيهم من النقص والخلل وقلة الزاد والمئونة.

فلما سمع الرومان بوصول الجيش الإسلامي إلى تبوك وزحفه نحوهم أخذهم الخوف وسيطر عليهم الرعب ولم يجرؤ على اللقاء والتقدم فخافوا وتفرقوا في البلاد حتى أن بعض القبائل المتنصرة التابعة للروم جاءت تصالح المسلمين خوفاً منهم وأيقنوا أن اعتمادهم على أسيادهم الروم لن يغني عنهم شيئاً وأن من مصلحتهم أن يجنحوا في الولاء لصالح المسلمين.

وهنا رجع الجيش الإسلامي إلى المدينة معززاً منصوراً لم ينل كيداً ولم يحدث بينهم وبين عدوهم قتالاً..   

1789 - الدستور الأمريكي يدخل حيز التنفيذ، وهو يعد أقدم دستور في العالم ما زال معمولًا به.

1878 - الدولة العثمانية تتنازل لبريطانيا عن إدارة جزيرة قبرص.

1904 - مُبايعة الإمام يحيى، الإمام الخامس والستين لإمامة اليمن، وقدوم عبد الله باشا إلى اليمن والياً عليه من الدولة العثمانية.

1944 - قوات الحلفاء تدخل روما وتجاوزها إلى ما بعد فلورنسا في نهاية الحرب العالمية الثانية.

1958 - رئيس الوزراء الفرنسي شارل ديغول يصل إلى الجزائر في محاولة من جانيه لحل القضيه الجزائرية بعد أن تحولت الثورة الجزائرية المطالبة بالاستقلال إلى نزيف دم على الجانبين الفرنسي والجزائري.

1982 - إسرائيل تقصف جنوب لبنان قبل يوم واحد من بدأ الاجتياح الإسرائيلي للأراضي اللبنانية.

1982 - اغتيال السكرتير الأول في سفارة الكويت في الهند «مصطفى محمد المرزوق»، ومنظمة أبو نضال تتبنى العملية.

1989 - قوات الأمن الصينية تقمع المحتجين في ساحة تيانانمن، والعملية تشاهد حيًا على التلفاز.

2004 - إلقاء القبض على «عمر بازياني» أحد مساعدي أبو مصعب الزرقاوي في العراق.

2009 - الرئيس الأمريكي باراك أوباما يزور مصر لأول مرة ويدعو في خطابه الموجه إلى العالم الإسلامي من جامعة القاهرة إلى فتح صفحة جديدة بين الولايات المتحدة والمسلمين تمكنهم سويًا من مواجهة التطرف والعنف حول العالم وتحقيق السلام في الشرق الأوسط.

2012 - الولايات المتحدة تعلن عن مقتل المسؤول الثاني في تنظيم القاعدة أبو يحيى الليبي.

 

مواليد

1738 - الملك جورج الثالث، ملك المملكة المتحدة.

1867 - كارل غوستاف إميل مانرهايم، رئيس فنلندا.

1879 - أسد رستم، مؤرخ لبناني.

1894 - محمود تيمور، أديب مصري.

1928 - موسى الصدر، عالم دين ومفكر وسياسي شيعي.

 

وفيات

1876 - عبد العزيز الأول، خليفة المسلمين وسلطان الدولة العثمانية.

1039 - كونراد الثاني، إمبراطور الإمبراطورية الرومانية المقدسة.

1830 - أنطونيو خوزيه دي سوكريه، رئيس بوليفيا.

1904 - المنصور محمد بن يحيى حميد الدين؛ إمام اليمن .

1941 - فيلهلم الثاني، قيصر ألمانيا.

2012 - أبو يحيى الليبي، المسؤول الثاني في تنظيم القاعدة.

 

أعياد ومناسبات

اليوم العالمي للأطفال ضحايا الاعتداءات.

اليوم الوطني في تونغا.

 




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • حدث في 19 آب/ أغسطس
  • إطلاق ناشط فايسبوكي أوقف لانتقاداته
  • أسرار الصحف اللبنانية الصادرة يوم السبت 19 آب 2017
  • المرعبي: يقر بوجود عرقلة بملف النازحين.. كلما تقدمت خطوة إلى الأمام كلما اعادنا الوزير جبران باسيل كيلومترات الى الوراء
  • قائد الجيش يعلن انطلاق عملية فجر الجرود
  • 35 حادثاً خلال 15 يوماً والحصيلة 4 قتلى و21 جريحاً.. أوتوستراد الموت بين الزهراني والنبطية ولا رادع للسائقين
  • الاسلاميون: حزب الله لا يتخلى عن ابناء طائفته.. والمستقبل يبيع جميع اهل السنة لمصالحه
  • داعي الشهال: لا نقبل ان تكون طرابس اقل من الضاحية او نكون درجة ثانية
  • السعودي رعى المهرجان الغنائي لمناسبة عيد الإستقلال أحيته فرقة نجوم لبنان في بلدية صيدا
  • صداقة الجنسين مفيدة للفتيان وليس للفتيات
  • صحيفة لبنانية: فتح استقدمت مقاتلين من كل المخيمات إلى عين الحلوة
  • أسامة سعد: الشحن المذهبي المتصاعد مهّد الأجواء للاشتباكات في طرابلس
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني
  • نوح زعيتر.. جرعة زائدة لـ حزب الله في الزبداني

قسم الفيديو
انتحار فتاة بعدما خانها حبيبها مع شقيقتها.. ثم انتحار شقيقتها حزنا عليها..


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة