زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 42447 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 113345681 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم صيداويات
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2017-05-25 11:43:10 المشاهدين = 12327
بوابة صيدا - تعرف على المدرسة الرشدية في صيدا التي أُغلقت في نهاية العهد العثماني.. وأعيد افتتاحها في زمن الاحتلال الفرنسي.. وهذا اسمها اليوم..
د. طالب محمود قرة أحمد / آثار صيدا: ذاكرة المدينة وضمانة مستقبلها / خاص موقع بوابة صيدا

 

أُنشئت المدرسة الرشدية في صيدا سنة 1873م. وما لبثت أن لعبت دوراً مهماً في الحياة التربوية في المدينة، إذ كانت من أُولى المدارس الحديثة في صيدا، وكان مستواها جيداً وفي تقدم مستمر، بالإضافة إلى استمرارها في العمل فترة طويلة، وكانت أول دفعة من التلاميذ تتخرج منها سنة 1877م.

 

وكان المسؤولون الرسميون، والأهالي يولون المدرسة الرشدية اهتمامهم الدائم لنشاطاتها. ففي سنة 1878م جرى الإمتحان السنوي في 15 حزيران بحضور القائمقام صادق بك، والقاضي مصطفى عزت، والمفتي محمد البزري، وموظفي الجمارك والبرق والبريد وسائر الدوائر، وعدد من الوجهاء، فاتضحت للحضور مهارة التلاميذ في العلوم، وحُسن خطهم وإملائهم. ووزّعت الشهادات على الخريجين، وختم المفتي الإحتفال بالدعاء، وهتف الحاضرين بحياة السلطان، وبعضهم توجّه إلى اسطنبول ودخل مدرستها الحربية، وبعضهم الآخر تعاطى المصالح الأميرية (سلك الوظيفة) بينما آثر البعض منهم ممارسة المصالح التجَّارية.

إقرأ أيضاً: ماذا تعرف عن سوق العقَّادين في صيدا؟

وكانت "المدرسة الرشدية" قد رُقيت سنة 1909 إلى مدرسة من الدرجة الأولى وأصبحت نموذجية "نمونة رشدي" بسعي ناظر المعارف نائل بك.

 

وخلال أربعين سنة من عمر مدرسة الرشدية (1873 - 1914) خرَّجت أفواجاً عدّة من أبناء صيدا وجوارها، وازداد عدد طلابها ومعلميها، إذ بينما افتتحت سنتها الأولى بالتدريس بتسعة عشر طالباً، إذ بهم يصلون إلى المئة عند قيام الحرب العالمية الأولى.

 

وكانت المدرسة الرشدية في صيدا قد بدأت عملها في بناية مستأجرة في داخل صيدا، فوق مركز الجمرك، ثم نُقلت إلى سرايا سليمان باشا المعروفة بالخستخانة أمام الجامع العمري الكبير، بعد ترميمها، وقد جرى إصلاحها عدة مرات بعد ذلك، ففي سنة 1903 أنفقت البلدية عليها أربعة آلاف قرش كما أعادت إصلاحها وترميمها في سنة 1909.

 

وقد أُغلقت الرشدية في نهاية العهد العثماني، ثم أُعيد افتتاحها في زمن الانتداب الفرنسي، وهي تُدعى اليوم مدرسة صيدا المتوسطة الرسمية للصبيان.





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • قوى الامن: توقيف شخص في الغازية بحوزته 9 غرامات من الكوكايين
  • طبول الحرب تقرع.. ليبرمان وروحاني في رؤية واحدة حول لبنان
  • الحوت: التطبيع السياسي مع النظام السوري مرفوض ولن يرى طريقه للنجاح
  • كيف سيكون طقس الأربعاء في لبنان؟
  • أنباء عن تحرك دروز سوريا لمواجهة تمدد حزب الله
  • أسرار الصحف اللبنانية الصادرة يوم الثلاثاء 24 تشرين الأول 2017
  • الحريري تبادلت المعايدة بالمولد مع طلاب مدارس المقاصد صيدا
  • جعجع: ما فعله المشنوق في رومية لم بفعله اي وزير مسيحي.. ونسأل عن توقف الأمن العام عند اعتقال الأسير فقط..
  • قائد فوج إطفاء صيدا عاين جهوزية مآخذ مياه الإطفاء في أحياء صيدا القديمة وزار مركز المتطوعين
  • 60 قتيلا و 118 جريحا في هجوم على اكاديمية للشرطة في باكستان
  • رئيس بلدية صيدا محمد السعودي لـ النهار: المطلوب تفجير الوضع في صيدا والأسير يتحمّل مسؤولية المعركة مع الجيش
  • قيادتا الجماعة والمستقبل: ما فعله معين أبو ضهر لا يعبر عن مزاج عائلته ولا عن مزاج صيدا المعتدلة
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
"أنا أتحدى الموت " كلام للعميد عصام زهر الدين الذي قتل اليوم بعبوة ناسفة في دير الزور


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة