زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 17444 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 111274673 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
القسم الإسلامي
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2017-02-14 12:26:57 المشاهدين = 6038
بوابة صيدا - رابح.. نجا من مذبحة للاحتلال الإيطالي.. واقام دولة هزمت فرنسا..
بوابة صيدا / هو أحد قادة سليمان بن الزبير ملك دارفور، نجا من مذبحة القائد الإيطالي (جس) الذي غدر بسليمان بن الزبير بعد أن استسلم له عام 1297 للهجرة/1879 للميلاد، وقتله مع 700 من رجاله رمياً بالرصاص.

 

هرب الأمير رابح ومعه ألف فارس تجاه تشاد، واستطاع أن يسيطر على منطقة (وادّاي)، ثم توسّعت مناطق نفوذه حتى وصل إلى جنوبي بحيرة تشاد، وأقام في مدينة (ديكوا – شمال شرق نيجيريا اليوم) حكومة إسلامية، ثمّ ضمّ إليه مملكة (كانم) ومملكة (باغيرمي)، و (بورنو) في شمال شرق نيجيريا.

إقرأ أيضاً: التتار يحيطون ببغداد ويرشقونها بالنبال.. وخليفة المسلمين يستمتع برقص الجواري..

راسلت الحركة المهدية الأمير رابح الذي لم يتجاوب معها، وإنما اكتفى بتأييدها ورفع شعارها، ومع قيام هذه الدولة الإسلامية وتأييد السكان لها، ثارت أحقاد الصليبية النصرانية، فأرسلت فرنسا الحملة تلو الحملة للقضاء عليها، لكنها كانت ترجع خائبة مهزومة، فلما رأوا قوة رابح، أرسلوا إليه قوة ضخمة على ثلاث حملات تحت قيادة الجنرال (لامي)، ودارت عدة معارك بين الطرفين كان آخرها على أبواب مدينة (قصيري)، حيث قُتل فيها الجنرال الفرنسي (لامي)، وأصيب الأمير رابح بجروح توفي بأثرها -رحمه الله- في الثالث من رمضان عام 1307 للهجرة / 22 نيسان 1890 للميلاد، ودخل الفرنسيون قاعدة حكمه في مدينة (ديكوا) بعدها بتسعة أيام.

 

استلم الراية بعده الأمير فضل الله بن الأمير رابح، وقاتل الفرنسيين وانتصر عليهم في بعض المعارك، ونجح في استعادة مدينة (ديكوا)، لكنه ما لبث أن خسرها مرة أخرى، واستشهد -رحمه الله- في ميدان القتال مع الفرنسيين الذين كانوا بأعداد كبيرة ومزودين بأسلحة حديثة.

إقرأ أيضاً: القائد الذي دوخ الهند بـ 12 الف مقاتل.. وهو ابن 12 سنة فقط  

المصدر: التاريخ الإسلامي، محمود شاكر، الجزء السادس عشر، الطبعة الثانية، صفحة (234-235)





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • بالفيديو: طالبات ثانوية د حكمت صباغ ـ يُمنى العيد الرسمية ـ صيدا يتسلمن شهادات تخرجهن والمنح والجوائز
  • حدث في 23 أيلول / سبتمبر
  • لماذا قد تغزو الصين كوريا الشمالية؟
  • المسلمون اندمجوا في أوروبا لكن هل قبلهم الآخرون؟
  • بعد الطفل الـ20.. أم تعد بالتوقف عن الإنجاب
  • البارزاني يؤكد إجراء الاستفتاء ويرفض التفاوض على الحدود
  • السيسي دعا لتفويض من الأمم المتحدة لتشكيل تحالف للتدخل في ليبيا
  • اسرار الصحف اللبنانية الصادرة يوم الثلاثاء 14 تموز 2015
  • لافتات لتيار المستقبل- صيدا والجنوب تحيي وتبارك القرارات الحكيمة للملك سلمان بن عبد العزيز
  • أسرار الصحف اللبنانية الصادرة يوم الثلاثاء 30 ايار 2017
  • إيران تبدأ مخطط تقسيم العراق.. كربلاء تحفر خندقاً يفصلها عن الأنبار السنية
  • مرشحون منسحبون في النبطية فوجئوا بحسم قيمة تأمين الترشح
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
الشيخ خالد العارفي في خطبة الجمعة: وقوفا مع ابنائنا الموقوفين في السجون


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة