زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 16579 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 129666880 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم المشاركات
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2016-12-27 09:42:24 المشاهدين = 13235
بوابة صيدا - وجعنا...عربي.. بقلم سهى محمد غزاوي
بقلم سهى محمد غزاوي / بوابة صيدا

 

قاسياً كان هذا العام، مؤلماً بصوره الدموية التي شاهدناها يومياً، وحزيناً كوجوه الأطفال الذين اُغتيلت طفولتهم مع كل طلقة رصاص أطلقها مجرمو الحروب!!

 

صعبٌ علينا كعرب أن نعيش أيامنا متجاهلين كل ما يحدث في عالمنا العربي، عيوننا شاخصة تنتظر الغد وقلبنا على يقين بأن هذا الشر المنتشر بات التخلص منه من المستحيلات! لم نعد نفهم ماذا يحصل من حولنا وأصبحت الغصة رفيقة السعادة !

 

العائلات المشردة في كل مكان، والأطفال أصبحوا حتى بلا تاريخ! قضت الحرب على ماضيهم و مستقبلهم في آن واحد! وسلبت منا نحن الضعفاء، الذين لا حول لهم ولا قوة في كل ما يحدث، لذة العيش بسلام!

 

لم أستطع نسيان صورة عائلة صادفتها أثناء تجولي في باريس، ولا كمية الألم المطبوع على وجوههم! كيف نطلب من عالم غربي فهم مأساتنا العربية و نحن أصلا لا نفهمها؟؟!

 

كيف نفسر لهذا العالم حقيقة زعماء عرب يعيشون في النعيم ويمنون بالفتات على الشعوب المسكينة دون أدنى الشعور بالذنب او المسؤولية ؟؟!

 

حرب نفسية نعيشها كل يوم أخطر من كل الحروب التي لا تريد أن تتوقف ونحن نحاول أن ندافع بضراوة عن هويتنا العربية وأن نشحذ انسانيتنا التي تبعثرت في مخيمات اللاجئين التي امتدت على جميع الكرة الأرضية!

 

كيف نشرح لهذا العالم بأن هؤلاء المشردين أصحاب تاريخ و فكر و عراقة؟!

 

ماذا نفعل أمام كل السواد الذي بات اللون الوحيد الذي نراه في نشراتنا الاخبارية؟

 

كيف ندافع عن اسلامنا دين المحبة والسلام والجهلة يقتلون اخواننا في الانسانية بإسم الدين؟؟!

 

جهل متفشي يشوه كل المباديء والقييم وينتصر على بذور الخير و يقتلها!!

 

تهدمت آمال الحلم العربي مع كل مدينة تُهدم وكل بريء يُقتل في حروبٍ لا هدف لها سوى التخريب!

 

كبرنا و نحن نحلم بتحرير  فلسطين ويبدو بأننا سنموت و نحن نحلم بتحرير كل الدول العربية !

 





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك



هل تتوقع حرباً بين إيران وإسرائيل؟
  نعم
  لا
نعم [29.27%]
لا [70.73%]



قسم الصوتيات







  • هل الخضر (صاحب نبي الله موسى عليه السلام).. حي إلى الأن.. أو مات؟
  • ساعدا قاتل زوجته على إخفاء جثتها.. بعد ضبطها تمارس الجنس معهما
  • حكم نكاح المحلل (ج3) 21: بقلم الشيخ الدكتور علي عثمان جرادي.
  • ساحة باب السراي في صيدا القديمة تألقت وغصت بجموع المواطنين في أولى ليالي رمضان المبارك برعاية بلدية صيدا / 19 صورة
  • بلدية صيدا إستقبلت البطريرك العبسي في زيارته الأولى للمدينة / 12 صورة
  • مجمع مسجد البهاء استضاف الداعية المصري مصطفى حسني في محاضرة بعنوان (رمضان كيف يغيرني؟) / 25 صورة
  • بهية الحريري: صيدا والجيش واحد في مواجهة هذا العمل الإرهابي
  • من ينفذ حياة الطفل محمود خليل جمعة المهددة
  • حركة الشباب تقتل 61 جنديًا في هجوم على قاعدة عسكرية شمال الصومال
  • الجماعة الإسلامية بيضة القبان في أي استحقاق إنتخابي بصيدا
  • الحجيري: انا متفائل في موضوع العسكريين ويجب ألا ننتظر ان يكون كل شيء مجانياً
  • النابلسي: ندعو أهلنا إلى التصبّر والتجلد وعدم القيام بأي تصرف لا أخلاقي واستفزازي
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
الشيخ العارفي: سلامة الصدر.


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة