زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 23283 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 100713652 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم صيداويات
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2016-04-01 10:42:56 المشاهدين = 8868

بوابة صيدا - كلب المير مير
الجمعة 1 نيسان / أبريل 2016 الموافق 23 جمادى الآخرة 1437هـ
خاص موقع  بوابة صيدا د. طالب محمود قرة احمد / أستاذ مساعد بكلية الآداب في الجامعة اللبنانية / مؤلف كتاب " الأمثال الشعبية المتداولة على ألسنة الصيداويين "

 

يُحكى أن أحد أمراء لبنان خرج إلى الصيد ومعه كلب عريق ابن أصل. وحدث أن عبر الأمير وكلبه أمام حظيرة معّاز فخرج المعّاز مرحباً بالأمير... وخرج كلب المعّاز من الحظيرة وطبق بكلب الأمير ودعكه ومرمغه وشرم أذنه وجلف إحدى عينيه...

 

كان المعّاز يعرف أمير البلاد فانحنى لاثماً الأرض أمام رجليه. لكن كلب المعّاز كان غشيماً في قضايا البروتوكول، فكان منه ما كان.

 

قيل إن خاطر الأمير انكسر وهو يشاهد كلبه مفروغا بين يدي كلب المعّاز وهو يعوي عواء المغلوب على أمره، فأمر الأمير بقتل الكلاب، كافة، في البلاد، انتقاماً لشرف كلبه المهان.

 

فقيل يومئذٍ "كلب المير مير" وجرى هذا القول مجرى الأمثال إلى يومنا هذا.

 

قال الشاعر:

غدوتَ علينا سيِّداً دون علمنا ** ولستَ أميراً أنت، بل أنت مأمـورُ

تقول حباكَ المستشارُ رعايةً ** صدقتَ "فكلب المير، في عصرنا ميرُ"

إقرأ أيضاً: رافق النّذل تنذل 

 

 




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • منتدى الأعمال الفلسطيني اللبناني يلتقي مع مجلس إدارة FNB
  • جمعية آل نحولي تستنكر الاعتداء الذي طال املاك الاوقاف الاسلامية في صيدا المتمثلة بحرم مسجد آل نحولي الكائن قرب حسبة صيدا / 3 صور
  • أمهات الرعاية شاركن بإحتفال الأم بتلم الذي نظمته الإغاثة الإسلامية / 6 صور
  • الدولة التي تحتاج الى وسطاء للجمع بين مكوّناتها لا يمكن ان تؤدي دور الوسيط بين الدول
  • أسرار الصحف اللبنانية الصادرة يوم الخميس 30 آذار 2017
  • الجمعية اللبنانية الدولية للتدريب و التنمية تقيم حفلها السنوي بمناسبة يوم الأم.. / 13 صورة
  • Maher Zain - Ramadan (cover) - by Abed Halawani
  • وفد الأطباء الفلسطينين في أوروبا وصل إلى لبنان
  • الشيخ أحمد نصار يستنكر كلام فايز شكر.. ويطالبه بالاعتذار
  • عون يقرر الترشح في المتن الجنوبي بدلاً من كسروان لضمان نجاحه
  • مريم سيدس أول سيارة فلسطينية تسير بالطاقة الكهربائية
  • خسائر للنظام باللاذقية ونقل بعض مقراته إلى طرطوس
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني
  • نوح زعيتر.. جرعة زائدة لـ حزب الله في الزبداني
  • سكّان حي طيطبا: الهجرة داخل الهجرة

قسم الفيديو
(عفوكم سِيْدي الرئيس) قصيدة ساخرة للشاعر اللبناني علي ياسين غانم


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة