زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 33356 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 109102946 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم صيداويات
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2016-02-04 13:06:47 المشاهدين = 9953
بوابة صيدا - ما في بزقة تحت حجر بتختفي
الخميس 4 شباط / فبراير 2016 الموافق 25 ربيع الثاني 1437هـ
خاص موقع  بوابة صيدا د. طالب محمود قرة احمد / أستاذ مساعد بكلية الآداب في الجامعة اللبنانية / مؤلف كتاب " الأمثال الشعبية المتداولة على ألسنة الصيداويين "

 

حدَّثني الخوري حبيب مراد – أي حدث سلام الراسي – عن أيام الخير والبركة.

 

مات في قريتنا شيخ جليل فاضل، وأقيم له مأتم لائق، وإذا برجل غريب يتقدم من بعيد ويصيح: حيف يا فكّاك المشاكل... يا جبار الخواطر... يا ستار العيوب.

 

وبعد الجناز سلّم والدي على الرجل، ودعاه إلى "لقمة رحمة" في بيتنا، وهنالك سأله: قلت أن الفقيد كان فكَّاك مشاكل، هذا صحيح، وقلت إنه كان جبار خواطر، هذا صحيح، كذلك قلت أيضاً إنه كان ستّار عيوب، فماذا عنيت بكلامك هذا؟

 

قال الرجل: منذ عشرات السنين، في زمن البطش والجهالة، ارتكبت حماقة لو انكشف سرّها في حينها، لكانت إحدى الفضائح.

 

وحدث بالصدفة، أن الفقيد وُجد في ذلك المكان ووقف على سرّي وعرف حماقتي، فما كان منه إلا أن بصق على الأرض وتناول حجراً وضعه فوق البصقة، وأدار ظهره ومضى كأنه لم ير ولم يسمع شيئاً.

 

فاطمأن قلبي، لأن الرجل كان، في ذلك الزمان، إذا خبأ بصقته تحت حجر، فكأنه بهذه الوسيلة، يؤكد أن السر الّذي إطَّلع عليه، قد اختفى إلى الأبد، كما اختفت البصقة تحت الحجر. هذا كان من تُقاليد ذلك الزمان، ومن مواثيق الشرف عند أصحاب الشرف.

 

لذلك – يقول الخوري حبيب – إننا ما زلنا نقول، عن رجل تعهد بكتمان سر ثم أفشاه أنه "لحس بزقتو". كما نردد في بعض المناسبات قولنا المأثور: ما في بزقة تحت حجر بتختفي.

 




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • المختار محمد ابراهيم الصباغ
  • الاستثمارات الايرانية في الخارج لها طابعين مالي وعسكري..
  • حدث في 20 آب / أغسطس
  • استمرار الاشتباكات في عين الحلوة..
  • ما قصة (انتي فين يا آية نايمة على ودانك؟)
  • القبض على المتهم الرابع عشر في خلية العبدلي
  • الجماعة الاسلامية تبحث مع المحافظ والقادة الامنيين الاوضاع في صيدا
  • مئات القتلى والمفقودين وإخلاء الملايين من طوكيو... وحريق في مصنع نووي
  •  لماذا أدى حسام الغالي دور المراسل الحربي الذي يروج لمعلومات مغلوطة
  • فايز كرم: جندني الموساد لخبرتي في مكافحة التجسس
  • حزب التحرير يحمّل حزب الله مسؤولية انفجار الضاحية
  • القبض على ناشط بفرض خوات على محال في الأوزاعي
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني
  • نوح زعيتر.. جرعة زائدة لـ حزب الله في الزبداني

قسم الفيديو
انتحار فتاة بعدما خانها حبيبها مع شقيقتها.. ثم انتحار شقيقتها حزنا عليها..


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة