زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 24374 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 100437543 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
القسم الإسلامي
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2015-05-17 11:18:54 المشاهدين = 13304

بوابة صيدا - نزول المسيح (5): كيف ينزل المسيح وأين؟؟
بوابة صيدا / (نهاية العالم ـ أشراط الساعة الصغرى والكبرى) بقلم: د. محمد عبد الرحمن العريفي

 

عقيدة النصارى في نزول عيسى عليه السلام؟

 

النصارى يعتقدون أن عيسى عليه السلام هو ابن الله - تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً – ويعتقدون أنه قُتل وصُلب، أنه رفع إلى السماء بعد ثلاثة أيام من صلبه وجلس بجانب أبيه- الرب- وأنه سينزل في آخر الزمان وقد تقدم ذكر رفعه عليه السلام وأنه لم يقتل ولم يصلب ولكن شبه لهم.

 

وأهل الكتاب متفقون على إثبات مسيحين:

 

1) مسيح هدى من ولد داود عليه السلام وهو عيسى عليه السلام.

 

2) ومسيح ضلال، يقول أهل الكتاب إنه من ولد يوسف عليه السلام (انظر :الجواب الصحيح لمن بدل دين الميسح لشيخ الإسلام ابن تيمية(2/187). وهو المسيح الدجال.

 

وتختلف عقيدة النصارى عن عقيدة المسلمين في عيسى عليه السلام في أمور:

 

1) اعتقاد النصارى أن عيسى هو ابن الله، وهذا باطل والصحيح أنه بشر عبد رسول.

 

2) اعتقاد النصارى أن اليهود صلبوا عيسى عليه السلام وقتلوه، وهذا باطل، والصحيح أنهم ما قتلوه وما صلبوه.

 

3) يعتقد النصارى أن عيسى عليه السلام رفع بعد صلبه بثلاثة أيام إلى السماء وهذا باطل بل رفع السماء بدون وصلب ولا قتل.

 

الأحوال التي ينزل فيها عيسى عليه السلام

 

سيكون المسلمين قد خرجوا لتوهم من معركة كبيرة مع النصارى، وفتحوا مدينة القسطنطينية واستعادوها من حكم النصارى… وقد تقدم بيان أن المسلمين يفتحونها بالتهليل والتكبير، لا بالسلاح، وينادي الشيطان أن قد خرج الدجال، فيرجع المسلمون من القسطنطينية إلى دمشق، لأن قاعدة فسطاط المسلمين في دمشق، ويخرج بعد ذلك ميسح الضلالة الدجال حقيقة، ويطوف الأرض وتحدث فتنته الكبرى(1)

 

وفي رواية أخرى مفصلة: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في معرض كلامه عن الدجال: يأتي سباخ (جمع سبخة وهي الأرض غير ذات زرع) المدينة، وهو محرم عليه أن يدخل نقابها، فتنتفض المدينة بأهلها نفضة أو نفضتين - وهي الزلزلة – فيخرج إليه منها كل منافق ومنافقة، ثم يولي الدجال قبل الشام حتى يأتي بعض جبال الشام، فيحاصرهم وبقية المسلمين بذروة جبل من جبال الشام، فيحاصرهم الدجال نازلاُ بأصله، أي في أسفل الجبل حتى إذا طال عليهم البلاء. قال رجل من المسلمين: يا معشر المسلمين حتى متى أنتم هكذا؟! هل وعدو الله نازل بأرضكم هكذا؟! هل أنتم إلا بين إحدى الحسنيين، بين أن يستشهدكم الله أو يظهركم؟! فيبايعون على الموت بيعة يعلم الله أنها الصدق من أنفسهم، ثم تأخذهم ظلمة لا يُبصِر امرؤ فيها كفه، فينزل ابن مريم، فيحسر عن أبصارهم وبين أظهرهم رجل عليه لأمته، يقولون: من أنت يا عبد الله؟ فيقول: أنا عبدالله ورسوله وروحه وكلمته عيسى بن مريم، اختاروا بين إحدى ثلاث: بين أن يبعث الله على الدجال وجنوده عذابا من السماء، أو يخسف بهم الأرض، أو أو يسلط عليهم سلاحكم ويكف سلاحهم عنكم. فيقولون:هذه - يا رسول الله - أشفى لصدورنا ولأنفسنا. فيومئذ ترى اليهودي العظيم الطويل الأكول الشروب لا تقل (أي لا تحمل) يده سيفه من الرعدة، فيقومون إليهم فيسلطون عليهم، ويذوب الدجال حين يرى ابن مريم كما يذوب الرصاص حتى يأتيه أو يدركه عيسى فيقتله. (أخرجه معمر في جامعه وقال ابن كثير قال شيخنا الذهبي هذا حديث قوي الإسناد.).

 

كيف ينزل عيسى عليه السلام؟وأين؟

 

يكون نزوله عند المنارة البيضاء شرقي دمشق عليه مهرودتان - أي يلبس ثوبين مصبوغين بورس(نبت أصفر يصبغ به) ثم الزعفران واضعا كفيه على أجنحة ملكين.

 

قال ابن كثير: الأشهر في موضع نزوله أنه على المنارة البيضاء الشرقية بدمشق، ينزل وقد أقيمت الصلاة فيقول له إمام المسلمين: يا روح الله، تقدم، فيقول: تقدم أنت فإنها أقيمت لك.

 

 

 

وفي رواية: بعضكم على بعض أمراء، يكرم الله هذه الأمة.

 

قال ابن كثير: وقد جدد بناء المنارة في زماننا في سنة 741هـ من حجارة بيض، وكان بناؤها من أموال النصارى الذين حرقوا المنارة التي كانت مكانها. ولعل هذا يكون من دلائل النبوة الظاهرة حيث قيض الله بناء هذه المنارة البيضاء من أموال النصارى حتى ينزل عيسى ابن مريم عليها فيقتل الخنزير، ويكسر الصليب، وولا يقبل منهم جزية. (النهاية في الفتن والملاحم 1/192)

 

وقد زرت بنفسي في دمشق منارة بيضاء في شرقي دمشق (وكان ذلك عام 1412ه/1992م) اشتُهر عند الناس هناك أنها المنارة التي ينزل عليها عيسى عليه السلام، فصورتها، وهي التي على مدخل سوق لا على مسجد!! والحي الذي هي فيه أكثر سكانه نصارى، وقد وضعت صورتها هنا، فإن كانت هذه المنارة التي ينزل عليها عيسى، أو هي منارة أخرى فالله أعلم بها.

 

وقد قيل أن نزول عيسى عليه السلام يكون على إحدى منارات الجامع الأموي في دمشق والله أعلى وأعلم. وأنا هنا لا أجزم بشيء من ذلك.

 




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

وعدت يوماً بالطلي






  • اللقاء السياسي اللبناني الفلسطيني يدعو لأوسع مشاركة في يوم الأرض
  • قتيلان و 3 جرحى في توتر في مخيم عين الحلوة ليلا
  • جمارك السواحل عموماً في الدولة العثمانية.. وهذه نبذة عن جمرك صيدا.. واسماء بعض من تولى إدارته
  • حدث في 24 آذار / مارس
  • روسيا تطلب من النظام السوري إعادة رفات كوهين لإسرائيل
  • انتشال أكثر من مئتي جثة لمدنيين غربي الموصل قضوا بقصف القوات العراقية والتحالف الدولي
  • الادعاء على 3 موظفين في الجمارك في جرم رشوة واختلاس اموال
  • مفتي البوسنة يدعو إلى سحب الجنسية من الجهاديين في بلاده
  • بيان من بلدية صيدا لدفع المستحقات عن بدلات الوقوف لصندوق البلدية قبل إحالتها إلى المحاكم المختصة
  • مسؤول ألماني يطالب بتطبيق الشريعة الإسلامية فى بلاده!
  • صورة منشورة منذ عقد في جريدة الأهرام قد تحلّ لغز بناء الأهرامات
  • صداع الطائرة .. حقيقي؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني
  • نوح زعيتر.. جرعة زائدة لـ حزب الله في الزبداني
  • سكّان حي طيطبا: الهجرة داخل الهجرة

قسم الفيديو
أغرب جوائز في العالم !


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة