زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 42386 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 105602114 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم المشاركات
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2014-05-26 17:24:30 المشاهدين = 12110
بوابة صيدا - صرخت إحداهن سقطت صيدا / الحلقة 71
حافظ ماضي / خاص موقع بوابة صيدا

 

صيدا مدينة عاشت أعوام الستينات والسبعينات، ترفع شعارات تحرير فلسطين و لاءآت عبد الناصر، لا صلح لا مفاوضات لا استسلام، كانت صيدا تزحف نحو القدس "زحفاً زحفاً حتى القدس" وإذ بالإسرائيليين يزحفون نحونا، بل نحن زحفنا خارج المدينة، بدل ان نزحف نحو القدس زحفنا هاربين.

 

أبناء المدينة كانوا دائماً متحمسين للقضية الفلسطينية، يعملون لها بإخلاصٍ وتفانٍ وصدق، واليوم يرون مدينتهم تسقط بأيدي اليهود. لم يكن ترحيبا بالعدو, لكن لم يكن من الممكن الاستمرار بالقتال، لم يكن الامر يصب في مصلحة المدينة واهلها، كما ان  المناخ العام كان قد تهيئ مسبقاً للقبول بضرورة انسحاب المقاتلين أو بالأحرى التخلص منهم، كما أن التسويق لدولة إسرائيل على انها دولة راقية كان يجري على قدم وساق من بضع سنين خاصة بعد ان ضاق الناس ذرعاً بالتجاوزات التي أخرجت الثورة الفلسطينية عن مسارها ومضمونها، كانت الصورة قد ارتسمت في أذهان الناس أن دولة راقية كإسرائيل ستُخلصنا من الفوضى الفلسطينية.

 

بدأت الاخبار ترد من صيدا تباعاً، الإسرائيليون دخلوا المدينة وبدأوا يجبرون من تبقى فيها من السكان على مغادرة المدينة باتجاه شاطئ البحر في منطقة الفواخير بالقرب من مدرسة الدوحة.

 

أرادوها مدينة خالية من السكان ليتمكنوا من تمشيطها بسهولة بحثاً عن بقايا من المقاتلين وحتى يتمكنوا من قصف وتدمير أي مكان يشتبهون به دون الإحتكاك مع المدنيين.

 

بدأ الإسرائيليون بتجميع الناس على شاطئ البحر وافراغ المدينة من سكانها كانوا ينادون عبر مكبرات الصوت بضرورة توجه كل الناس إلى البحر، كان الجنود كلما التقوا بالمدنيين يصيحون بالناس: "بَخِر، بَخِر" ملوحين بأيديهم نحو البحر، حيث ان اللغة العبرية لا حاء فيها، وأصبحت هذه العبارة مشهورة يتندر بها الصيداويين بعد ذلك.

 

عند الثامنة والنصف تقريباً أي بعد آذان المغرب بقليل، وبينما كان الجميع ملتفين حول الراديو صرخت إحداهن: "سقطت صيدا!!.... لقد تم الإعلان رسمياً عبر وسائل الإعلام بأن جيش الدفاع الإسرائيلي قد احكم سيطرته على المدينة وان العمليات العسكرية انتهت، باستثناء مخيم عين الحلوة الذي رفض الإستسلام، فقد بقيت بداخله ثلة من المقاتلين المخلصين رفضوا الإستسلام. كانت المقاومة شديدة بالإمكانات المتوفرة لديهم.

 

كلمة سقطت صيدا مع ما تحمل معها من الذل وطعم الهزيمة كانت بشرى بأننا قد نجونا من الموت وان القصف والدمار سيتوقف، شعر الناس تلك الليلة بالأمان والإطمئنان خاصة وان العمليات العسكرية المباشرة التي كانت تستهدف المدينة وضواحيها قد توقفت.

 

بتنا تلك الليلة في مجدليون ونحن على موعد مع صباح جديد، نفارق يوما سقطت فيه صيدا، اختلطت مشاعر الخوف والفرحة والإطمئنان والقلق ممتزجة، كان شعور هو أقرب للجنون، كان الخوف من تجدد القتال، والفرحة بعودة الهدوء إلى المدينة، والاطمئنان بان الله سلمنا من تلك الحرب والمدمرة، والقلق مما هو آت، فقد نمنا على انتهاء حقبة وبداية أخرى لا نعلم كيف ستكون معالمها.





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • المفتي دريان: أمن المسجد الحرام خط أحمر.. ونطالب بضبط السلاح المتفلت والضرب بيد من حديد
  • حماس: مستمرون في دورنا في المحافظة على الامن والاستقرار.. وسنلاحق قانونياً كل من يتهمنا ويحرض علينا
  • مسجد المجذوب في صيدا يحتفل بعيد الفطر.. والشيخ العارفي: العيد فرحة وشكر.. / 16 صورة
  • مسجد عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها ـ صيدا ـ يحتفل بعيد الفطر المبارك / 117 صورة
  • مسجد الرحمن ـ مجدليون ـ يحتفل بعيد الفطر المبارك / 23 صورة
  • حدث في 25 حزيران / يونيو
  • جرحى في اشكال بين ابناء زقاق البلاط وانصار الشيخ الاسير وشباب أمل يقطعون الطريق
  • الشيخ علي الصياد يتوقع إسقاط نظام آل سعود وآل الحريري، ويدعو الجماعة الاسلامية الى العودة لخط المقاومة
  • إطلاق مشاريع أكاديمية وبيئية وإحتفالات وإفتتاح المبنى الجديد لمدرسة صيدون الوطنية
  • وفد من حركة حماس يزور الشيخ عبدلله البقري إمام وخطيب مسجد الروضة
  • قطاع الأطباء في تيار المستقبل يكرم 19 طبيبا من صيدا والجوار
  • الطقس غدا غائم وماطر مع عواصف رعدية
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني
  • نوح زعيتر.. جرعة زائدة لـ حزب الله في الزبداني

قسم الفيديو
مجموعة أماكو الصناعية


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة