زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 24458 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 97898441 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم صيداويات
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2013-10-30 05:30:52 المشاهدين = 9035

بوابة صيدا - المطران حداد: لا أؤيد السلاح غير الشرعي وتطبيق القانون في ملف موقوفي عبرا لا يكون انتقائياً
 

رأفت نعيم / المستقبل

 

في حديث جريء وصريح الى "المستقبل" قارب من خلاله ملفات ساخنة وحساسة وطنياً وصيداوياً، رد راعي ابرشية صيدا ودير القمر للروم الملكيين الكاثوليك المطران ايلي بشارة حداد على محاولة بعض الأطراف في صيدا التصويب على المشاركة المسيحية في اللقاء التشاوري الصيداوي لمجرد طرح اللقاء في اجتماعه الأخير لموضوعي موقوفي احداث عبرا وسرايا المقاومة، فقال حداد انه "لا احد يأتي ويأخذني بقوة السلاح الى اللقاء التشاوري او الى اي لقاء اقوم به. اخترنا ان نتواصل مع الجميع. والجميع في صيدا يعرف اننا على مسافة واحدة من الجميع. واتمنى ان يدعوني الجميع الى التشاور". أضاف "فلنستغل وجود المسيحيين فربما يساهمون في فتح قنوات التواصل بين الفرقاء المتنازعين. وبدلا من ان "نقوّس" على المسيحيين فلنستفد من دورهم التوفيقي".

 

وعن العلاقة مع "حزب الله" قال "أنا على تواصل مع الجميع، وعلاقتي مع حزب الله جيدة. ولكن اذا كان حزب الله يريد أن يأخذني الى موقف غير لبناني اقول له لا. واذا كان تيار المستقبل سيأخذني الى موقف غير لبناني اقول له لا. ولا اريد ان يأخذ احد لبنان حيثما يريد". وعن موضوع سرايا المقاومة أكد انه لا يؤيد السلاح غير الشرعي. وقال، "هناك قطبان في لبنان يجب ان يتفاهما وهذا ينعكس على كل شيء".

 

وفي ملف موقوفي احداث عبرا قال "الموضوع يستحق ان يتابع من قبل فعاليات المدينة بطريقة موضوعية بعيدا عن السياسة. فالمذنب يحاكم وغير المذنب حرام ان يبقى ضمن السجون. يجب ان يطبق القانون، ولا يجب ان يكون قانونا انتقائياً واختيارياً".

 

النازحون موضوع انساني

 

كيف تنظرون الى اوضاع النازحين السوريين في منطقة صيدا، لا سيما في اعقاب ما اثير عن معارضة من ابناء المنطقة لتأجير مدرسة الحضارة في لبعا لصالح اقامة تجمع للنازحين؟

 

اشعر اني مسؤول كما غيري عن اي نازح من سوريا وليس عن فئة دون الأخرى. والموضوع انساني بحت، ونحن لن نتعاطى السياسة السورية في لبنان. قد استقبل في مدارسي طلاباً سوريين لأي تيار انتموا. فانا اساعده ليتعلم، وقد استقبل جريحاً واعطيه أدوية وأطببه في مؤسسة مثل كاريتاس او غيرها من المؤسسات الكنسية، دون تمييز. ومستعدون لأن نستقبل هؤلاء في المدرسة الجديدة التي اخذناها، مدرسة الحضارة في لبعا ضمن اطار مدروس. فقضية النازحين انسانية وحرام ان نسيّسها ونتاجر بها. لهذا السبب انا مع كل الفاعليات المنادية بحقوق هؤلاء.

 

برأيكم ما المطلوب في ظل تزايد اعداد النازحين؟

 

انا لدي امكانات استخدمها، ولكن عندما تتخطى المشكلة امكاناتي، فالدولة هي من يجب ان يقوم بتنظيم معين لهذا الموضوع، وللأسف هناك غياب تام للدولة. مسألة النازحين مسألة وطنية كبرى، فانا استقبل عندي ما استطيع، ولكن ما يزيد عن طاقاتي لا استطيع..

 

قطبة مخفية وراء تأخير بت ملفات الموقوفين

 

كيف تنظرون الى موضوع الموقوفين في أحداث عبرا والمطالبة الصيداوية بتسريع البت بملفاتهم؟

 

لدي بعض التساؤل حول العمل القضائي في لبنان حتى منذ ايام الموقوفين الاسلاميين وحتى اليوم. هناك أشخاص أبرياء داخل السجون، وارفع الصوت أنه حان الوقت لأن يخرج هؤلاء او يحاكموا. وعندما التقي القضاة والمرجعيات القضائية العليا، يكون صوتي مثل صوت مرجعيات هؤلاء الموقوفين، ولكن الجواب يكون غامضاً بعض الشيء ولا نعرف ما هي القطبة المخفية التي تكون وراء هذه العملية التأخيرية.

 

هل يستحق هذا الملف ان يتابع من قبل فعاليات المدينة؟

 

طبعا يستحق ان يتابع بطريقة علمية موضوعية بعيدا عن السياسة، سواء كان الجيش في العملية او خارجها. هناك قرار يجب ان يتابع، المذنب يحاكم وغير المذنب حرام ان يبقى ضمن السجون. المذنب هو الذي قتل، وهو الذي ربما حمل سلاحاً غير مشروع، هنا يجب ان يطبق القانون، ولا يجب ان يكون قانونا انتقائياً واختيارياً، بل يجب ان يطبق القانون على الجميع.

 

لا نؤيد السلاح غير الشرعي

 

تقدم الى الواجهة مجددا موضوع سرايا المقاومة، في ظل استمرار انتشار هذه الظاهرة في المدينة، فما هو موقفكم منها؟

 

 أنا لا أؤيد السلاح غير الشرعي، وسرايا المقاومة سمعت انها في طريق الحل. واذا كان هناك اشكال في صيدا او في غيرها، فأعتقد ان هذا امر ليس مرتبطا بمسألة سرايا مقاومة او غيرها، فالموضوع سياسي. وهناك مشادات في البلد وعلى صعيد لبنان ككل، تستطيع ان تسميه سرايا المقاومة وتستطيع ان تسميه "ألف" و"باء". ولكن النزاع يجب ان يحل بطريقة عقلانية وبالحوار. اعرف من اجواء المدينة القديمة ان الأمور اليوم اكثر هدوءا مما كانت عليه قبل ذلك وهذا ينعكس على جو المدينة. هناك قطبان في لبنان يجب ان يتفاهما، وهذا ينعكس على كل شيء، على التسميات وعلى الأمن وعلى كل شيء اسمه توتير امني. فكلنا مسؤولون عن التوتير الأمني.

 

لا أتشاور مع فريق دون آخر

 

تحت هذه العناوين الثلاثة سجلت مؤخراً محاولة للتصويب على اللقاء التشاوري الصيداوي لطرحه هذه القضايا، وتم التصويب تحديدا من باب المشاركة المسيحية في اللقاء، فهل حضوركم في اللقاء اجباري اذا صح التعبير - وهل انتم محرجون بهذه المشاركة في اللقاء؟

 

لا احد يأتي ويأخذني بقوة السلاح الى اللقاء التشاوري او الى اي لقاء اقوم به. نحن اخترنا ان نتواصل مع الجميع واعتقد الجميع يعرف في صيدا ان موقعنا على مسافة واحدة من الجميع. تصور ان واحداً يدعوك ليتشاور معك فترفض هذه الدعوة، معنى ذلك انك تقفل بابك لفئة من الناس في صيدا. وانا اتمنى ان يدعوني الجميع الى التشاور ونتشاور، وان ادعو الجميع الى التشاور في بيتي واتمنى ان يلبوا الدعوة. قبل ذلك حدثت مثل هذه الضجة الاعلامية ودعَونا الى التشاور هنا عندنا في المطرانية، سمعنا بعض الأصوات الايجابية ولكن ايضا سمعنا بعض الانتقادات ان التشاور يتم في هذا البيت وليس في هذا البيت او ذاك. فهل بيتنا ليس صيداوياً؟!.

 

نحن من أصل صيدا ومن صناع صيدا ايضا، والنسيج الصيداوي مسيحي - مسلم وليس مسلم - مسلم فقط، وبالتالي موقعنا اساسي في هذه المدينة.

 

واكثر من ذلك اقول: اذا كان النزاع اليوم صيداوياً- صيداوياً، او مسلماً- مسلماً، فلنستغل وجود المسيحيين فربما يساهمون في فتح قنوات التواصل بين الفرقاء المتنازعين على الأرض، وبدل ان "نقوّس" على المسيحيين، نعرف ان دورهم توفيقي.

 

دوري كرجل دين مسيحي ان اسعى الى سلام المدينة. فاذا ذهبت عند السيدة بهية الحريري او عند الدكتور اسامة سعد، انا اعتبر نفسي في بيتي، واذا هم جاءوا عندي اعتبرهم في بيتهم. لا اتشاور مع فريق دون آخر، أما اذا انا ذهبت الى فريق ولم اذهب الى الآخر عندها فليقوسوا علينا، عندها نكون طرفاً. ليس لدي لغة عند السيدة بهية ولغة عند الدكتور اسامة ولغة عند الدكتور البزري او حتى عند حزب الله، ادخل الى كل البيوت ولي لغة واحدة هي لغة السلام التي اريد ان اوصلها، اني انا لبناني في النهاية، ولبنان قبل طائفتي وقبل طائفتك بالنسبة لي انا.

 

لا اتبنى موقفا غير لبناني لأي طرف

 

كيف هي علاقتكم مع حزب الله؟

 

ضمن النسيج اللبناني انا على تواصل مع الجميع، وعلاقتي مع حزب الله جيدة. كما في كل مكان ومع كل فريق نتناقش. عندما اشعر ان الخطاب سيأخذني في الاطار الشخصي لمن يخاطبني، ويجعلني اتبنى موقفه، عندها اعتذر واقول لا. لا استطيع ان اتبنى موقفاً غير لبناني.

 

فاذا كان حزب الله يريد ان يأخذني الى موقف غير لبناني اقول له لا، واذا كان تيار المستقبل سيأخذني الى موقف غير لبناني اقول له لا. وحتى الآن لا احد أخذني الى هذه المواقف المحرجة، واستطيع أن اكون، انا وغيري، همزة وصل لبنانية بين الجميع. فالخلاف داخل لبنان لا زال مقبولاً، لكن في سوريا معارك. وانا لا اريد ان اغطس في الحرب السورية وآتي بها الى لبنان.

 

فعندما يتمادى احدهم ويورطنا في الحرب السورية انسحب. واقول علناً اني غير معني بهذا الموقف. وتعرفون ان الجميع يزوروننا، وقد يخرج احدهم ويصرح على باب المطرانية ما يريده. هو مسؤول عن كلامه ولست انا. ولا اريد لن يأخذ احد لبنان حيثما هو يريد، لبنان ليس شيعيا فقط وليس سنيا فقط وليس مسيحيا فقط. لبنان هو هذه الفئات الثلاث. واذا صدر عن لساني اي حديث ضد هذا المبدأ انا مسؤول عنه.

 

صيدا للجميع

 

انتم عضو اساسي في اللقاء الروحي الصيداوي. لماذا لم ينعقد هذا اللقاء منذ فترة؟

 

الأسباب لوجستية والآن نحضر للقاء جديد، والمفتي الشيخ سليم سوسان سيدعو اليه قريبا جدا. ونحن نعتبر ان هذا اللقاء هو هويتنا. هذا مكاننا الطبيعي الذي يخرج عنه رأي واحد، ولغة واحدة يحكيها كل اعضاء اللقاء.

 

كيف تنظرون الى اعادة اعمار عبرا والسرعة التي تمت بها عودة الناس؟

 

عبرا باب اساسي من ابواب العيش المشترك، والتسارع لإعادة ترميمها، بل اعادتها الى ما كانت عليه قبل التوتر الأخير، أهم من الحجر. ويشكر عليها كل الفرقاء الذين عملوا. طبعا كان هذا الشيء مكلفا، ولكن لا نستطيع الا ان نشكر كل الفعاليات التي عملت وهم عدة فرقاء وشكرا لهم جميعا.

 

ما هي الرسالة التي توجهونها الى الصيداويين بكل تنوعهم؟

 

صيدا يجب ان تبقى صيدا، ولا يجب ان يأخذها احد الى مكان هي بريئة منه، حرام أن لا تكون صيدا مدينة مفتوحة للجميع وذات لون متعدد يجعل منها ملاذا آمناً. صيدا مركز تجاري واي تطرف يؤذي التجار والعائلات ويؤذي مستقبل صيدا.. وقبل كل شيء، صيدا مركز عيش لعائلات كثيرة وحرام ان نلعب بلقمة عيشهم. صيدا هي للجميع.

 




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    


قررت بلدية صيدا استقبال 250 طن يومياً من نفايات بيروت لمعالجتهم في صيدا، مقابل 6 ملايين دولار.. انت مع أو ضد هذه الخطوة؟
  مع
  ضد
مع [34.72%]
ضد [65.28%]



قسم الصوتيات

وعدت يوماً بالطلي






  • اجتماع امني لبناني فلسطيني في صيدا بحث في ملف مطلوبي عين الحلوة
  • لقاء في محافظة الجنوب بحث في امكانية التعاون في المجال الانساني والاجتماعي
  • مياه لبنان الجنوبي: الاعفاء من غرامة التأخير 90% قبل نهاية ك2
  • الحريري جالت في معرض الأعراس في مركز La Salle: تظاهرة سياحية نابضة بارادة الحياة والثقة بالبلد التي نحن احوج ما نكون اليها
  • أهازيج.. مهرجان للرقص الشعبي في بيروت / 18 صورة
  • خانت عريسها في شهر العسل.. وقتلته بعد 85 يوما من الفرح بـ المبيد الحشري.. إليكم القصة الصادمة.
  • بان كي مون يدعو الى الافراج فورا عن جلعاد شاليط
  • سفير الأسد يقيم دويلة في لبنان بمساعدة جهاز الأمن العام اللبناني
  • الآنسة نور جرادي
  • كيف تفتح هاتفك في حال نسيان كلمة السرّ؟
  • اسرار الصحف اللبنانية الصادرة يوم الثلاثاء 3 شباط 2015
  • حصص إغاثية من إشراق النور لسكان مبنى الضيافة في شبعا (2 صور)
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني
  • نوح زعيتر.. جرعة زائدة لـ حزب الله في الزبداني
  • سكّان حي طيطبا: الهجرة داخل الهجرة

قسم الفيديو
الممثلة الأمريكية ليندسي لوهان: عندما رأوني أحمل القرآن.. هاجموني في شوارع امريكا ووصفوني بأني إنسانة سيئة..


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة