زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 47753 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 107583972 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم المشاركات
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2013-07-27 15:26:17 المشاهدين = 12990
بوابة صيدا - تسوّق يتبعه وقفة تعجّب!…
تمام محمد قطيش – عمّان / الأردن

 

ذهبت لشراء بعض الحاجيّات من المتجر القريب من منزلي ففوجئت بعدم وجود عربات التسوّق ولا حتى السلال التي نحمل بها المشتريات، ولأنّني كنت أريد شراء غرض بعينه لم آبه كثيرا للموضوع واعتبرت الأمر عاديّا جدّا فقد يحدث ذلك في شهر الصوم..

 

نسيت أمر عربة التسوّق وولجت باب المحل فوجدته مزدحما بشكل رهيب لا يسمح لك بالتنقل السلس، ممتلئا بأشخاص عرفت من خلال لهجتهم أنّ أغلبهم من سوريا، النساء والأطفال بأعداد هائلة وأغلب الرجال يقفون في الخارج، البيض الدجاج الأجبان، الألبان واللحوم أسعار ليست في متناول الجميع رغم ذلك فالعربات ممتلئة تجاوزت طاقة حمولتها الطبيعيّة..

 

تهافت عجيب يوحي بأنّ هناك كارثة غذائيّة على وشك الحصول.. الناس في تدافع رهيب لدرجة أنّ ابني الصغير كانت تتقاذفه النسوة يكاد يختطفه الزحام من بين يديّ، تملّكني العجب من هذا الإقبال الغريب على التبضّع دونما سبب، فلا الحرب دقّت طبولها ولا الأعاصير تفصلها عنّا سويعات ولسنا بانتظار عاصفة ثلجيّة تحاصرنا في منازلنا، ولا حتى مشكلة الدقيق والزيت بالغريبة عن مجتمعاتنا العربيّة ولا أمننا الغذائي كان في مكان من الاهتزاز .

 

أخذت الأغراض وكانت المرحلة الأخرى متعبة بدورها.. فالعربات الممتلئة أولها في عمق المتجر وآخرها أمام الصندوق… وأنا التي أحمل في يدي بعض الجاجيات عليّ أنّ أتزوّد بالصبر.. وعندما وصل دوري للدفع كانت أمامي سيّدة طلب منها أن تدفع مبلغ 20 دينارا زيادة على المسموح به في القسيمة الشرائيّة التي قدّمتها…

 

ما هي هذه القسيمة أو البطاقة الشرائيّة؟!! سؤال طرحته على نفسي ولم أجاهر به، انتابني الفضول لكنّي كتمت رغبتي في معرفة أسباب هذا الإقبال الكبير على المتجر..

 

على الباب وجدت الورقة التي تبيّن سرّ الازدحام الداخلي وسرّ الأكياس الممتلئة، لقد كانت هذه البطاقات آتية من الأمم المتّحدة للاجئين السوريّين وعليهم صرفها في وقتها وتاريخها المحدّد المدّون عليها مع كشف بعدد لأفراد الأسرة المنتفعة لذا كان التهافت الرهيب!…

 

علمت حينها السبب وعرفت ساعتها أنّنا قوم لا نأخذ السلع بأسعار زهيدة ولا نملئ الأكياس إلا إذا كنّا منكوبين!…

 

في طريقي إلى بيتي تحسّست كفّ ابني في يدي وشردت أتساءل عن الأموال التي صرفت وتصرف لإسقاط الشرعيّات وبث القلاقل في بلدان الربيع العربي أما كان الأجدر بها أن تصرف على اللاجئين السوريّين، بلى كان يمكن لها ذلك، بل كان يمكنها أن تنتشل الفقر من أرض العرب لو عزم أصحابها وصدقوا.

 




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    




قسم الصوتيات

كيف إلك نفس وإلك جلد تسمي هالفوضى بلد






  • أسيل وفيصل حسن مع ذويهما أثناء حفل تكريم جمعية شباب شرحبيل للطلاب الناجحين في الشهادة الرسمية
  • نورا جرادي مع ذويها أثناء حفل تكريم جمعية شباب شرحبيل للطلاب الناجحين في الشهادة الرسمية
  • توفيق ذو الغنى مغ والديه وشقيقه أثناء حفل تكريم جمعية شباب شرحبيل للطلاب الناجحين في الشهادة الرسمية
  • رؤى ويوسف وليد الجعفيل مع والدهما أثناء حفل تكريم جمعية شباب شرحبيل للطلاب الناجحين في الشهادة الرسمية
  • كريم صياح مع والدته أثناء حفل تكريم جمعية شباب شرحبيل للطلاب الناجحين في الشهادة الرسمية
  • يارا خطاب مع والدتها أثناء حفل تكريم جمعية شباب شرحبيل للطلاب الناجحين في الشهادة الرسمية
  • 50) تداعي الأمم على الأمة الإسلامية
  • ميشال سماحة عن كونيللي : تسكر نيعها ولتنقبر وتقعد بسفارتها
  • أول المفجّرين ... معين!!!
  • البيان لأحكام صيام رمضان / بقلم الشيخ علي جرادي
  • الجيش: اشكال حي الشراونة ناتج عن خلافات فردية وليست مذهبية
  • سحابة قاتلة تهدد بتدمير كوكب الارض عام 2014
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني
  • نوح زعيتر.. جرعة زائدة لـ حزب الله في الزبداني

قسم الفيديو
رسائل من الطلاب الفلسطينيين المتفوقين في لبنان


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة