زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 5583 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 137850166 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 06 كانون الأول 2011 المشاهدين = 23128التعليقات = 1
بوابة صيدا - هذا هو لبناني / بقلم الطالبة ساجية الأخضر
كيف أعرف وطني؟

كيف أعرفه وأنا الهائم به حباً؟

صمّمتُ أن أعرفك يا وطني. قرأت كتباً وقصائد

وثقّت لقيمكَ وتغنّيت بجمال طبيعتك. فازددتُ شغفاً بالتعرف إليك.

لبنان جمالٌ ساحرٌ، وماءٌ عذب، وهواء عليل، وطبيعة خلابة. لبنان هو بيتنا الكبير الذي يجمعنا شعباً واحداً وعائلة واحدة. أحب وطني لبنان الحبيب، لأنني فيه ولدت وعلى أرضه نشأت وترعرتُ، ومن مياهه شربتُ، ومن هوائه تنشقتُ، وعلى أرضه الخصبة لعبتُ.

من أجل كل ذلك، أحب وطني لبنان الذي أفتخر بأنني من أبنائه، وبأنني أعمل في سبيل إستقلاله، وحماية حرية ترابه.

لبنان ناسه طيبة، لبنان أرضه خيّرة.

لبنان نسيم عليل ينعش الروح، لبنان رائحة عطرة من أراضيك تفوح.

تجولتُ في أريافك وأحيائك، وجدتُ روعة ألوانك تنفلت في بساتينك، أبهرني عطر أزهارك.

نظرتُ إلى سمائك عرفتُ أنني أنظر إليك.

إليك يا لبنان.

وكم جميلٌ أن أرى جنودك يتسابقون على تحقيق نصرك، تحقيق حرية ترابك، يتسابقون على حفظ إستقلالك، هذا هو شعبك.

عندما سمع أبي كلماتي وما تغنيتُ به قال بدهشةٍ: " هذا يا ابنتي لبناني القديم، لقد اعدتني إلى زمني ".

هذا هو لبناني الذي تغنيتُ به عندما كنتُ في سنك. لكن ما تقولينه هو مجرد ادعاءُ وتعابير ومشاعر صادقة، لكنها خيالية بالنسبة للبنانك الحاضر.

قلتُ له: " ما تقصد يا أبي أهناك فرق بين لبناني ولبنانك؟

نظر إليّ بطرف عينه، وأخذ يضحك وقال: " هناك فرقٌ كبير بين لبناني القديم ولبنانك الحاضر. فلبناني حافظوا على ميزاته وجماله فقد كان حقيقياً بنظر رجالنا، بنظر حكّامنا، فكم جميل كان حكمهم وسيادتهم، هم فعلاً رجال الإستقلال، هم رجال لبنان. فقد قطعوا عهداً على أنفسهم بحماية أراضيهم بالولاء والعدل وتأمين السلم والأمان لوطنهم لبنان. هذا ما دام يعملون فيه حتى ينالون إستقلالهم.

أما الآن فقد شوهّوا سحر لبنان، وتعاملوا معه بإستغلال وإهمال، لم يكونوا صادقين معه. لم يكونوا يوماً رجالاً للإستقلال، رجالاً وابناء للبنان. لم يخلصوا له ولم يوفوا بعهدهم له. تركوه بجماله وبهائه وسحره دون عدلٍ وسلام وأمان.

يا ابنتي، يا ليت يعودُ لبنان.

هذا هو لبنانك.

ساجية محمود الأخضر

ثانوية صيدا الرسمية للبنات

 






المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
تعليقات حول الموضوع
رائعة من روائع ساجية
محمد منيف
12 10, 2011, 11:36 am
........... جميل ما رسمته يداك من اشكال والوان عن سحر لبنان..........
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    




قسم الصوتيات







  • الجيش واصل تدابيره حول مخيم المية ومية وفتح شيعت عنصريها ولم تتقبل العزاء!
  • محاومو تيار المستقبل من امام المحكمة العسكرية: لن نقبل بالتدخل السياسي بعمل المحكمة في قضية برجاوي
  • الشيخ العارفي: مفاتح البركة ... (الخطبة مكتوبة + فيديو)
  • طقس السبت غائم مع أمطار تشتد أحيانا مترافقة ببرق ورعد
  • الشاعرة الجنوبية نور جعفر حيدر تستلم جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري في دورتها ال15
  • غرفة في فيسبوك تقرع طبول الحرب!
  • قبيسي حلّها في حارة صيدا
  • هيئة علماء المسلمين تعلن الطائفة السنية طائفة منكوبة بطبقتها السياسية
  • احببناه... عشقناه... تعلقنا به
  • طلاب وطالبات ثانوية المقاصد الإسلامية ـ صيدا ـ يتسلمون شهادات التخرج.. والجوائز للمتفوقين / 90 صورة
  • توقيف إمرأة رمت طفلتها الحديثة الولادة في مستوعب للنفايات
  • تقنين ماكينة الست
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
الشيخ العارفي: مفاتح البركة


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة